رئيس التحرير: عادل صبري 05:09 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

"ليل داخلي" و"سمكة وصنار" أفلام فشلت في موسم ساخن.. لماذا؟

ليل داخلي وسمكة وصنار أفلام فشلت في موسم ساخن.. لماذا؟

فن وثقافة

بوستر فيلم سمكة وصنارة

"ليل داخلي" و"سمكة وصنار" أفلام فشلت في موسم ساخن.. لماذا؟

سارة القصاص 25 أغسطس 2017 12:30

 موسم سينمائي ساخن يشهده صيف 2017،  فاستقبلت دور العرض عدد كبير من الأفلام  تتنوع بين الكوميديا والأكشن، ومؤخرا طرح 3 أعمال قبل موسم عيد الأضحى.

 

فعاد  نضال الشافعي للسينما بفيلمه عمرو الأزرق  وهبة عبد العزيز, وإخراج إيهاب عبد اللطيف.

 

وتدور أحداث الفيلم حول عالم المخدرات وأصناف الإدمان الجديدة التي تغزو السوق المصرية, حيث يلقي الفيلم الضوء علي كواليس تجار الجملة وكيفية سيطرتهم علي السوق ومطاردة الشرطة لهم.

 

أما الثاني فكان فيلم سمكة وصنارة، وتدور أحداثه في جو من المغامرة والكوميديا حول محمد حمص ومصطفي بنداري، وهما نصابان يقومان بعمليات نصب صغيرة علي الناس في الشوارع حتى تأتي في طريقهم عملية نصب كبيرة ويبدأ كلاهما في التخطيط والتجهيز لتنفيذ العملية مع بعضهم فتقع لهما أحداث لم تكن في الحسبان.

 

سمكة وصنارة  يلعب بطولته مجموعة من الشباب هم كريم قاسم، أمير صلاح الدين، وميس حمدان، رحمة حسن، أحمد حلاوة وهو تأليف محمد كرار وإخراج طارق عبد العاطي .

 

أما ثالث الأفلام كان "ليل داخلي" بطولة كل من بشرى، أيمن قيسوني، محمود حافظ، ومحمد يونس"، وهو من تأليف شريف عبد الهادي، وإخراج حسام الجوهري، ومن إنتاج أشرف تادرس.

 

الفيلم تدور أحداثه فى إطار من التشويق والإثارة ويسلط الضوء على بعض القضايا الشائكة مثل بعض العلاقات المشبوهة فى الوسط السينمائي، بخلاف تلاعب رأس المال بالحقائق وتزييفها لصالح من يدفع أكثر.

 

وبالمقارنة التي حققتها إيرادات افلام عيد الفطر، فلم تحقق هذه الأعمال النجاحا كبيرا في شباك التذاكر.

 

الإيرادات

فحقق نضال الشافعي أكثر 300 ألف جنية، بينما وصلت إيرادات ليل داخلي إلى 30 الف جنية، أما  سمكة وصنارة فتعدت إيراداته 200 ألف جنية.


غياب نجوم الشباك

 

"نجوم الشباك" المصطلح يطلقة النقاد على عدد من النجوم يملكون تأثير على الجمهور؛ فيستطيعون أن يجذبوا المشاهد إلى صاله العرض، وهذه القوة لا يملكها الجميع ولا تعتمد على الموهبة القوية فقط.

 

 

بالرغم موهبة نضال الشافعي التي أثبتها خلال السنوات الأخيرة إلا أن نضال لا يحالفه الحظ في بطولاته السينمائية،  فطوال العشر سنوات شارك  الشافعي في العديد من الأعمال الهامة، لم يحالف التوفيق التجربة الأولى في عالم البطولة لنضال الشافعي، وذلك حين قدم عام 2011 فيلمه "يا أنا يا هوه"، ولم يحقق أي نجاح.

 

اما الفنانة بشرى، فيعتبر  العمل الثاني الذي  لم يحقق إيرادات في نفس العام.

 

وسبق وذكرت بشرى  في حوار لها لـ"مصر العربية"، أن فشل فيلم "رايحين في داهية" كان بسبب  توقيت طرحة في السينما،  مشيرةإلى أنها حزنت على الإيرادات.

 

 موعد العرض

بالرغم من أن موسم الصيف طويل إلا أنه هناك مواسم بعينها تجد اقبال  جماهيري عالي، كعيد الفطر وموسم عيد الاضحى، لكن هذه الأعمال الثلاثة  اختارت شهر أغسطس؛ لتنافس في دور العرض هروب إضطراري وعنترة ابن ابن شداد، وتصبح على خير  المتواجدة بقوة، فوصلت إيرادات فيلم أحمد السقا إلى أكثر  50 مليون جنيه.

 

 

المنافسة الأجنبية

 ويتواجد في دور العرض عدد من الأفلام الأجنية التي ينظرها الجمهور  منها  فيلم الأنيمشن The Emoji Movie ،Despicable Me 3 ،War for the Planet .of the Apes

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان