رئيس التحرير: عادل صبري 12:52 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

مظهر أبو النجا «السنيد» الذي أضحك الزعيم.. هذا ما فعله في آخر أيامه

مظهر أبو النجا «السنيد» الذي أضحك الزعيم.. هذا ما فعله في آخر أيامه

فن وثقافة

الفنان الراحل مظهر أبو النجا

مظهر أبو النجا «السنيد» الذي أضحك الزعيم.. هذا ما فعله في آخر أيامه

كرمة أيمن 21 أغسطس 2017 11:05

اكتسب محبة الجمهور بموهبته وتلقائيته، واستطاع أن يكون علامة مضيئة في عالم الفن، و"طبق السلطة الشهي على مائدة الفن".. إنه الفنان مظهر أبو النجا الذي نحتفل اليوم بذكرى ميلاده الـ67، الذي وافته المنية منذ عدة أشهر.

لم يكن نجمًا سينمائيًا كبيرًا، لكنه وقف أمام رموز الفن أمثال، الزعيم عادل إمام، محمود ياسين، محمود عبد العزيز، نور الشريف، سعيد صالح، وبأدواره الثانوية حفر اسمه في الوجدان، وترك بصمته الفنية بكلمة "يا حلاوة".

مظهر أبو النجا، "السنيد" الذي أضحك الزعيم عادل إمام، ووصفه رشدي أباظة هو وغيره ممن يقومون بالأدوار الثانوية بأنهم "طبق السلطة الشهي على مائدة الفن"، استطاع طوال مسيرته الفنية رسم الضحكة على وجوه الجمهور.


ولد مظهر أبو النجا في21 أغسطس عام 1941، في قرية الأطرش بمركز شربين التابع لمحافظة الدقهلية، وعمل موظفًا في شركة كابو للنسيج بالإسكندرية، لكن عشقه للفن تغلب عليه، وقرر أن تكون خشبة المسرح ساحته فقدم "سيدتي الجميلة" عام 1969، لتكون بوابته للانضمام لفرقة الريحاني.

ومن مسرح الريحاني بدأ يعرفه الجمهور بسبب خفة ظله وطبيعته الريفية التي لازمته في أدواره وقدم عدة مسرحيات منها "باي باي" و"الملاك الأزرق" و"الإخوة الأندال".



 

كان فيلم "شياطين إلى الأبد" علامة فاصلة في مشواره الفني، فمن هذا العمل انطلقت جملته الشهيرة "يا حلاوة" التي لازمته في أعماله، وما زالت باقية فى أذهان المشاهدين.
 

وظل صوت تصفيق الجمهور له عالقًا بذهنه فقرر أن ينتج عددًا من المسرحيات وشارك في بطولتها مع الفنان محمد نجم، ومنها مسرحية "عش المجانين، عبده يتحدى رامبو، الكدابين اوي، عليوه مسافر لندن، الفهلوي، نصب واحتيال".

وشارك مظهر أبو النجا في أكثر من 20 فيلمًا، ومن أبرز أعماله السينمائية:"الغني والفقير، النصيب مكتوب، وصية رجل مجنون، الناس الغلابة، إللي خد حاجة يرجعها، إحنا بتوع الإسعاف، فقراء لا يدخلون الجنة، كله تمام، نهاية رجل متزوج، مسعود سعيد ليه، العسكري شبراوى، كرامتى، رجب فوق صفيح ساخن، شقة وعروسة يارب".



 

وكانت آخر مشاركته العام الماضي في مسلسل "مأمون وشركاه" مع الزعيم عادل إمام، وقدم خلاله شخصية "مبروك نجاتي"، وجسد دور نبوي، مع الساحر محمود عبد العزيز في مسلسل "رأس الغول".



 

وقبل وفاته، اشترك في تصوير عدد من المشاهد في مسلسل "الضاهر" مع الفنان محمد فؤاد، وكان من المقررر عرضه في السباق الرمضاني 2017، لكنه تأجل للعرض في رمضان المقبل.

 

وكان آخر ظهور للفنان مظهر أبو النجا، عبر السوشيال ميديا، بعد تدول مستخدمي موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" صورة له وهو يؤذن بأحد المساجد القريبة من منزله، قبيل وفاته بأيام قليلة.



وأكدت التعليقات على الصور، أن الفنان الراحل مظهر أبو النجا، انتظم فى آداء الآذان فى المسجد، خلال الشهور الأخيرة من عمره، بناء على طلب المصلين بالمسجد، الذين استحسنوا صوته فى الآذان.




وعانى أبو النجا في آخر أيامه من مشاكل فى عضلة القلب، أدت إلى مشاكل فى الكلى وعلى إثرها أصبح الفنان يقوم بعمليات غسيل كلوى بانتظام، حتى وافته المنية صباح الأول من مايو 2017، عن عمر ناهز 75 عامًا داخل أحد المستشفيات بالمهندسين.


  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان