رئيس التحرير: عادل صبري 02:47 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بعد جدل تكريم تامر حسني في هوليوود..هل يشترى النجوم الجوائز؟

بعد جدل تكريم تامر حسني في هوليوود..هل يشترى النجوم الجوائز؟

فن وثقافة

تامر حسني بالمسرح الصيني بهوليوود

بعد جدل تكريم تامر حسني في هوليوود..هل يشترى النجوم الجوائز؟

سارة القصاص 12 أغسطس 2017 12:30

تحت أعين العالم، وضع الفنان تامر حسني بصمته بالمسرح الصيني في هوليود على الطباعة الأسمنتية الشهيرة، ليكون أول فنان مصري وعربي يضع بصمته بجانب نجوم العالم.

 

لكن هذا الخبر لم يمر مرور الكرام، فخرجت عدد من الأخبار التي تشكك في تكريم تامر حسني وتصفه بالمزيف والغير حقيقي، وتشير إلى تأجير المسرح الصيني لكي يعرض فيلمه الجديد.

 


 ولا يعد  تامر حسني الفنان الأول الذي يتهم بتكريم نفسه، فسبقه عدد من النجوم الغناء، الأمر الذي يطرح تسؤال حول شراء النجوم لجوائزهم.

 

 

الفنان عمرو دياب كان أول المتهمين بشراء الجوائز التي ينالها ،  فشنت الصحفية نضال الأحمدية  هجومًا على "الهضبة" وأتهمته  بدفع مليون دولار للحصول على إحدى الجوائز العالمية. 

 

وصرحت شيرين سابقا أنها  تلقت عرضًا لشراء جائزة "الميوزك أوورد" مقابل 300 ألف دولار ولكنها رفضت، لأنها تفضّل أن تحصل على الجوائز بمجهودها لا بمالها. 

 

واتهمت الفنانة البنانية رزان اليسا بشراء جوائزها الفنية، وهو ما أزعج إليسا كثيرًا، لترد عليها في حفل الموسيقى العربية أن كل الجوائز التي نالتها جاءت عن جدارة واستحقاق.

 

يقول الموسيقار حلمي بكر في تصريحات خاصة لـ"مصر العربية" أن معظم الجوائز الغنائية الموجودة على الساحة يتم شرائها.

 

 

وتابع حلمي أن جائزة الميوزك أوورد، دمرت وفقدت قيمتها بعد شرائها، لأن أصبحت بمثابة رشوة للفنانين، مشيرا إلى أن  الجائزة الحقيقة للفنان حب الجمهور وليس بعدد الجوائز.

 

وعن الاتهامات التي توجهه لتامر حسني وعمرو دياب ، علق حلمي  تامر حسني وعمرو دياب لهم جمهورهم ونجاحهم الحالي يقاس بالجمهور الذي يستمع لهم وليس بالجوائز لأنها لا قيمة لهافمن السهل الحصول عليها.

 

أما المنتج وليد منصور وجه رسالة لكل المشككين في تكريم النجم تامر حسني بالمسرح الصيني في أمريكا عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك".

 

 

وكتب وليد «لكل المشككين في التكريم العالمي للفنان المصري تامر حسني بجد مستغرب من الكلام اللي بيتقال ده أحب أقول لو اللي بيتكلم مجنون المستمع عاقل ولا إحساسي الشخصية  في حملة ضده وضد نجاح الفيلم الغير مسبوق خارجيا والتكريم وحصوله على بصمة الأيدي والأرجل وسط عمالقة النجوم في الخارج والتشكيك في الاحتفال الكبير اللي اتعمل وإن أول فنان عربي يحصل عليها وإن التكريم ده وهمي أو غش أو أو طب فين البوليس».

 

 

وأضاف « لو المسألة عادية وسهلة كده كان أي فنان راح اشتراها أو أي مشهور طب لو تكريم ده والحدث مش مظبوط هل من المعقول كل الناس اللي راحت دي وعددها تقريبا ٢٠٠٠ شخص في داخل وخارج كانوا وهم».


 

وتابع «أنا استغرابي بس لما حد عندنا ينجح في حاجة ناس تعمل عبيطة وتتجاهل عكس بره لو ده حصل مع فنان من عندهم كانت الدنيا انقلبت والبلد تقف تدعمه وملحوظة التكريم حصل جوه المسرح علشان عرض الفيلم جوه وغناء تامر عكس لو تكريم ده حصل مع فنان أجنبي هيكون في شارع لكثرة جمهوره علشان أجنبي».

 

 

وبالرغم هذا الجدل حرص عدد من النجوم على تهنة تامر حسني وعلى رأسهم مي عز الدين، قائلة "في سابقة أولى من نوعها تم تخليد اسم النجم المصري العربي تامر حسني عن طريق الطباعة الاسمنتية للأيدي والأرجل بالمسرح الصيني العريق في هوليوود، ألف مبروك يا تيموز، فخورة بيك يا رفيق النجاح وكلنا بنباركلك وفخورين بيك يا عمر".

 

 

 

وتقدم بالتهنئة أيضًا الإعلامي عمرو الليثي، فقال: "ألف مبروك لأخي العزيز النجم تامر حسنى على هذا الحدث الغير مسبوق باعتباره أول نجم عربي يضع بصمته في هوليوود".

 

 

 

 

 


 


 


 


 

 



 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان