رئيس التحرير: عادل صبري 05:57 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بعد «البوكر» و «أمير الشعراء».. عُرس ثقافي بالسعودية

بعد «البوكر» و «أمير الشعراء».. عُرس ثقافي بالسعودية

فن وثقافة

الروائي محمد حسن علوان الفائز بالبوكر

ليلة أمس..

بعد «البوكر» و «أمير الشعراء».. عُرس ثقافي بالسعودية

آية فتحي 26 أبريل 2017 09:50

كانت المملكة العربية السعودية على موعد مع الانتصارات الثقافية ليلة أمس الثلاثاء الموافق 25 إبريل 2017، بعد أن حصدت لقب "أمير الشعراء" في الموسم السابع، وبعد أن اقتنص الجائزة العالمية للرواية العربية "البوكر" سعودي.

 

فأعلنت لجنة تحكيم الجائزة العالمية للرواية العربية "البوكر" عن اسم العمل الفائز فى دورتها العاشرة لعام 2017، وهو رواية "موت صغير" للروائي السعودي محمد حسن علوان.

 

وبعد الإعلان عن جائزة البوكر بساعات حصل الشاعر السعودي إياد الحكمي على لقب أمير الشعراء7 في ختام الموسم السابع، وذلك بحصوله على أعلى درجة من لجنة التحكيم ومن تصويت الجمهور وهي 61.

 

البوكر

تمكن الروائي السعودي محمد حسن علوان بالحصول على جائزة البوكر بروايته "موت صغير"، وهي الرواية التي صدرت لأوّل مرة عام 2016 عن دار الساقي في لندن، عبارة عن سيرة روائية متخيّلة لحياة محيي الدين بن عربي منذ ولادته في الأندلس في منتصف القرن السادس الهجري وحتى وفاته في دمشق.

 

و تتناول هذه الرواية سيرة حياة مزدحمة بالرحيل والسفر من الأندلس غربًا وحتى آذربيجان شرقًا، مرورًا بالمغرب ومصر والحجاز والشام والعراق وتركيا، يعيش خلالها البطل تجربة صوفية عميقة يحملها بين جنبات روحه القلقة ليؤدي رسالته في ظل دول وأحداث متخيّلة، مارًا بمدن عديدة وأشخاص كثر وحروب لا تذر ومشاعر مضطربة.

 

وتتكون لجنة التحكيم هذا العام من كل من سحر خليفة، رئيسة اللجنة، روائية فلسطينية، وفاطمة الحاجي، أكاديمية وروائية ومذيعة ليبية، وصالح علماني، مترجم فلسطيني، وصوفيا فاسالو، أكاديمية ومترجمة يونانية، وسحر الموجي، روائية وأكاديمية مصرية.

 

والبوكر جائزة عالمية تختص بالأدب العربي، أنشئت في عام 2007 في أبو ظبي بدولة الإمارات، حيث يوجد مقرها، وتم تنظيمها بتمويل من هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة وبدعم من مؤسسة جائزة بوكر البريطانية. وتمنح الجائزة في مجال الرواية حصرًا ويتم ترشيح قائمة طويلة يستخلص منها قائمة نهائية (قصيرة) من ست روايات لتتنافس فيما بينها على الجائزة.

 

أمير الشعراء

كانت السعودية صاحبت حظ أوفر ليلة أمس في مسابقة "أمير الشعراء" حيث حصدت المركز الأول والثاني، فحصل الشاعر السعودي إياد الحكمي على لقب أمير الشعراء7 في ختام الموسم السابع، وذلك بحصوله على أعلى درجة من لجنة التحكيم ومن تصويت الجمهور وهي 61.

 

وجاء بالمركز الثاني الشاعر السعودي طارق الصميلي الذي حصل على درجة 60، وحل ثالثاً الشاعر حسن عامر 53، وجاء رابعاً الشاعر الموريتاني شيخنا عمر وحصل 49، وحل خامساً الشاعرة أفياء أمين وحصلت على 46.
 

وبفوز الحكمي يكون قد حافظ على لقب الإمارة وبقائه في المملكة العربية السعودية بعد أن حصل عليه حيدر العبدلله في الموسم الماضي.

 

وكانت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي قد نظمت مسابقة وبرنامج "أمير الشعراء" في موسمه السابع، خلال الفترة من 21 فبراير حتى 25 إبريل 2017، بمشاركة 20 شاعراً من 12 دولة عربية، وذلك في مسرح شاطئ الراحة بالعاصمة الإماراتية، وتتكون لجنة التحكيم من الدكتور عبد الملك مرتاض، الدكتور علي بن تميم، والدكتور صلاح فضل يُقدّم البرنامج كل من الإعلامية والشاعرة اللبنانية د.نادين الأسعد والمذيع الإماراتي المتألق محمد الجنيبي.

 

تبلغ قيمة الجوائز للفائزين بالمراكز الخمسة الأولى 2100000 درهم إماراتي (حوالي 600 ألف دولار أمريكي)، وبالإضافة إلى بردة الشعر التي تمثل الإرث التاريخي للعرب، والخاتم الذي يرمز للقب الإمارة ـ

 

تبلغ القيمة المادية لجائزة الفائز المركز الأول وبلقب "أمير الشعراء" مليون درهم إماراتي، فيما يحصل صاحب المركز الثاني على 500 ألف درهم إماراتي، ولصاحب المركز الثالث 300 ألف درهم إماراتي، أما جائزة صاحب المركز الرابع فهي 200 ألف درهم إماراتي، وتبلغ جائزة صاحب المركز الخامس 100 ألف درهم إماراتي..هذا إضافة إلى تكفل إدارة المسابقة بإصدار دواوين شعرية مقروءة ومسموعة للفائزين، واستمرار التواصل معهم والتعاون في تنظيم الأمسيات الشعرية لهم.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان