رئيس التحرير: عادل صبري 05:06 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

تقرأ 50 كتاب سنويًا.. أسماء طفلة «شربين» تنتظر العالمية

تقرأ 50 كتاب سنويًا.. أسماء طفلة «شربين» تنتظر العالمية

فن وثقافة

الطالبة أسماء حمدي

تقرأ 50 كتاب سنويًا.. أسماء طفلة «شربين» تنتظر العالمية

آية فتحي 22 أبريل 2017 18:04

ملامحها تخبرك بطفولتها، غرس والدها فيها حب الثقافة والإطلاع، مؤمنًا بموهبتها في الشعر وكتابة القصة القصيرة، لتحصد برعايته وبشغفها العديد من المراكز الداعمة لموهبتها منها مركز أول في المشروع القومي للقراءة، ومركز أول في مسابقة القصة القصيرة على مستوى الجمهورية، إنها ابنة شربين من محافظة الدقهلية الطالبة ذات 14 عامًا أسماء حمدي محمد عطوة ابنة الدقهلية.
 

شجعها والدها لتنافس على مستوى الجمهورية في مسابقة "تحدي القراءة العربي"، تحت رعاية الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والذي يعتبر أكبر مشروع عربي لتشجيع القراءة لدى الطلاب في العالم العربي، إلا أن الحظ لم يقف بجوارها هذا العام، حيث ذهب لقب بطل التحدي لطالب أخر.

 

“سأقدم في العام القادم" بهذه العبارة التي تحمل كل معاني الإصرار والحماس أعلنت أسماء حمدي في حديثها لمصر العربية أنها ستسعى للمشاركة في مسابقة "تحدي القراءة العربي" في العام المقبل، معلقة كل آمالها على الحصول على مراكز أكثر تقدمًا.

 

بتنظيم الوقت تستطيع أسماء أن توفق بين موهبتها وحبها للقراءة وبين تحصيلها الدراسي، فهي تخصص ساعتين في اليوم للقراءة، مؤكدة أن القراءة هي التي ستمكنها من تحقيق ما تطمح له.
 

وعن بداية حبها للقراءة قالت أسماء: كنت بدوام على قراءة مجلات الأطفال الأسبوعية "ماجد، ميكي"، والنصف شهرية "قطر الندى"، والشهرية "براعم الإيمان"، وكنت أراسل مجلتي الفردوس والعربي الصغير ولي فيهم أكثر من مائة مشاركة فى موضوعات مختلفة.
 

وفي استعراض كله فخر بالجوائز التي حصدتها قالت أسماء :حصلت على جوائز مادية من مجلة الفردوس 4 مرات ، ومن مجلة العربى الصغير حصلت على جائزتان اشتركات شهرية، ومن مجلة ماجد الإمارتية حصلت على سبع جوائز مالية، وثلاث ميداليات ذهبية من ميداليات ماجد للمتوفقين، وحصلت على جائزة مالية قدرها 500 دولار من مجلة شباب امارتية لاشتراكي ببحث عن الأعداد فى القرآن الكريم.

 

وقالت إسراء إنها دخلت مسابقة تحدي القراءة ب50 كتاب متنوع تاريخي، علمي، ديني وقصص عربية وقصص عالمية وعلى سبيل الذكر كتاب " الأقمار الصناعية" لمحمد فتحى صبري، وكتاب "الزلزال" لإيلين براجر، و"مارى كوين" لفيصل سعد كنزى .

 

“نفسي أبقى صحفية أو مذيعة عشان أتكلم عن الناس اللي محدش بيسمع صوتهم" بهذه العبارة اختتمت أسماء حديثها معبرة عن أمنيتها للمستقبل.

 

وعن مراحل اشتراكها بمسابقة تحدى القراءة العربي، أوضح حمدي عطوة، مدرس اللغة العربية ووالد أسماء أن الاشتراك في المسابقة يتم بقراءة 50 كتاب فى مختلف المجالات ولا تكون كتب دراسية، ولها معايير خاصة للكتب لكى تناسب مختلف الأعمار.

 

وتابع: حاولنا العام الماضى الاشتراك فيها ولم نوفق فى الاشتراك، وبفضل اصرارنا اشتركنا هذا العام، وهذه ليست المسابقة الأولى لى فى القراءة هذا العام، فقد سبق وأن اشتركت أسماء فى المشروع القومى للقراءة تحت رعاية وزارة التربية والتعليم بمصر وحصلت على المركز الأول على مستوي إدارة شربين التعليمية والمركز الأول على مستوى مديرية التربية والتعليم بالدقهلية بقراءة 25 كتاب.

 

وفي محاولة لمواجهة موجة الغلاء التي ضربت حتى أسعار الكتب، قال عطوة إنه وفر لنجلته أكثر من 22 ألف كتاب ولكن كتب إلكترونية نظرًا لغلاء أسعار الكتب، وخصص لها جهاز حاسب آلي للقراءة عليه.

 

وعبر عطوة عن أمله في أن نعود لكوننا أمة اقرأ، وأن يكون التركيز على أسماء كنموذج ما هو إلا تركيز على العودة للقراءة حتى نستطيع أن نقود العالم.


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان