رئيس التحرير: عادل صبري 12:24 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بعد "مسرح مصر" و"مؤتمر الأدباء".. هل سيغوص الجيش في الثقافة؟

بعد مسرح مصر ومؤتمر الأدباء.. هل سيغوص الجيش في الثقافة؟

فن وثقافة

الرئيس عبد الفتاح السيسي والقوات المسلحة

بعد "مسرح مصر" و"مؤتمر الأدباء".. هل سيغوص الجيش في الثقافة؟

آية فتحي 10 أبريل 2017 11:12

اعتاد الشعب المصري على اقتران اسم القوات المسلحة باسم شركات تقوم بتنفيذ العديد من المشروعات، في حالة من النشاط الاقتصادي في العديد من المجالات.

 

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد علق على حجم مشاركة الجيش في الاقتصاد المصري، خلال افتتاح توسعات شركة النصر للكيماويات الوسيطة، ردًا منه على أن المؤسسة العسكرية تتحكم في حوالي نص الاقتصاد المصري قائلًا: "بيقولوا إن الجيش معاه بين  20-50 % من الاقتصاد، يا ريت يكون اقتصاد القوات المسلحة نص اقتصاد الدولة.. والله العظيم أتمنى.. إحنا معندناش حاجة نخبيها".

 

فدخل النشاط الاقتصادي للجيش في قطاع الصحة، الطرق، الطاقة، والغذاء، ومازال يفتح أحضانه للمزيد من المجالات، وكانت أخر تلك الاحتضانات في مجال الثقافة، حيث تكلف جهاز مشروع الخدمة الوطنية بوزارة الدفاع بتنفيذ مشروع إعادة بناء مسرح مصر التابع للبيت الفني للمسرح بوسط القاهرة.

 

هذا بجانب إعلان الكاتب الصحفي حلمي النمنم، وزير الثقافة، عن قيام وزارة الدفاع بتخصيص وتجهيز مكان جديد لإقامة فعاليات معرض القاهرة الدولى للكتاب العام القادم،  بتجهيز أرض مساحتها 40 ألف متر، وموقعها خلف مسجد المشير طنطاوي، لتستوعب أجنحة وصالات دور النشر والدول المشاركة بالمعرض.

 

كما تستضيف دار المركبات التابعة للقوات المسلحة فعاليات الدورة السابعة عشر للمؤتمر السنوي لأدباء إقليم القاهرة الكبرى وشمال الصعيد الثقافي، خلال الفترة من 9 من 11 إبريل 2017، وهذا ما يطرح تساؤل هل سيغوص الجيش في المجال الثقافي؟.

 

من جانبه أوضح فضل أبو حريرة، عضو أمانة مؤتمر أدباء إقليم القاهرة الكبرى وشمال الصعيد الثقافي، أنهم تقدموا بطلب إلى محافظ بني سويف، ومحافظ الفيوم لاستضافة المؤتمر ورفضوا بحجة عدم توفير دعم مادي يسمح بضيافة أدباء المؤتمر.

 

وتابع أبو حريرة في تصريح خاص لمصر العربية إن دار المركبات رحبت باستضافة المؤتمر، وتقديم الضيافة ﻷدباء المؤتمر، الذين يزيد عددهم عن 60 أديب، بدعم مادي كبير.

 

وتأتي هذه الدورة من مؤتمر أدباء القاهرة، بعنوان "أثر الأدب علي الهوية المصرية بين الحضور والتغييب" دورة الشاعر الراحل سيد حجاب، برئاسة حامد أبو أحمد، أستاذ الأدب المقارن بجامعة الأزهر، وعميد كلية اللغات والترجمة جامعة الأزهر سابقاً، ويتولي أمانته الشاعر علاء رزق، عضو اتحاد كتاب مصر، خلال الفترة من 9 من 11 إبريل 2017، وافتتحه أمس الكاتب الصحفي حلمي النمنم، وزير الثقافة.

 

ويذكر أن الاقتصاد العسكري المصري يعتمد على امتلاك الجيش المصري القدرة على استخدام المجنّدين كأيدي عاملة، كما أن أرباحه معفاة من الضرائب ومتطلّبات الترخيص التجاري وفقاً للمادة 47 من قانون ضريبة الدخل لعام 2005. فضلاً عن ذلك، تنصّ المادة الأولى من قانون الإعفاءات الجمركية لعام 1986 على إعفاء واردات وزارة الدفاع ووزارة الدولة للإنتاج الحربي من أي ضريبة.

 

وكان الجيش المصري قد أفرز نماذج مرموقة غاصوا في مجال الفن والثقافة منهم الفنان أحمد مظهر خريج الكلية الحربية، الذي أدار عمل سكرتيرًا عامًا بالمجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب بعد استقالته وقبل انطلاقه للنجومية، والفنان إيهاب نافع في الكلية الجوية، والأديب يوسف السباعي خريج الكلية الحربية، الذي عينه الرئيس الراحل محمد أنور السادات وزيرًا للثقافة.

 

صورة لمشروع إعادة بناء مسرح مصر..

صور مؤتمر أدباء إقليم القاهرة الكبرى وشمال الصعيد الثقافي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان