رئيس التحرير: عادل صبري 03:34 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

لو فاتك.. كل تفاصيل حفل الأوسكار 2017

لو فاتك.. كل تفاصيل حفل الأوسكار 2017

فن وثقافة

حفل الأوسكار 2017

لو فاتك.. كل تفاصيل حفل الأوسكار 2017

كرمة أيمن 27 فبراير 2017 13:48

مع دقات الساعة التي أعلنت بدء حفل توزيع جوائز الأوسكار 2017، أصبح الحدث محل أنظار الجميع، يتابعون بشغف كل تفاصيله. 

وشهد الحفل عددا من المواقف الساخرة والمثيرة للجدل، وخطأ في إعلان اسم الفيلم الفائز، إلى جانب الأحداث السياسية التي طغت بشكل كبير،  كما حقق عدد من المرشحين أرقاما قياسية.

وامتدت مفاجآت حفل الأوسكار، الذي قدمه جيمي كيميل، لتشمل مشاركة مجموعة من السياح في الحفل، حيث حرصوا على التقاط الصور السيلفي مع نجوم هوليود. 

ولم يكتف "كيميل" بذلك بل أصر أن يشاركهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الحفل، فأرسل له تغريدة عبر تويتر، ولم تنته المفاجآت عند هذا الحد، بل أمطرت سماء مسرح "دولبي" الذي يقام به حفل الأوسكار حلوى على الضيوف.

ووسط أجواء من المرح والسعادة والتهنئة أثناء توزيع الجوائز، وقع خطأ درامي أثناء إعلان الفيلم الفائز بجائزة "أفضل فيلم"، كاد أن يفسد تلك البهجة، حيث أخطأ مقدمو الجائزة، وأعلنوا فوز  الفيلم الموسيقي La La Land بالجائزة، وبعد صعود فريق العمل على المسرح، تم تدارك الخطأ، والإعلان عن فوز فيلم Moonlight.

وأوضح مقدم الجائزة أن الظرف كان به اسم الممثلة إيما ستون بطلة فيلم La La Land، مما اربكه ودفع شريكته في تقديم الجائزة لإعلان فوزه.

 

 

واستكمل مقدمو الحفل، توزيع الجوائز، ليفوز في فئة أفضل ممثلة، الممثلة إيما ستون بطلة فيلم La La Land، وكان ينافسها عليها ناتالي بورتمان، وروث نيجا، وميريل ستريب، وإيزابيل أوبير.


كما فاز الممثل كيسي أفليك بجائزة الأوسكار في فئة أفضل ممثل عن دوره في فيلم Manchester By The Sea، متفوقًا على دينزل واشنطن وريان جوسلينج وأندرو جارفيلد وفيجو مورتنسن.

فيما فاز فيلم Manchester By The Sea بجائزة أفضل نص أصلي، وفاز فيلم Moonlight بجائزة أفضل نص مقتبس.

 

الأوسكار يروج للسياحة:

وبعد إعلان الجوائز، حضر المذيع جيمي كيميل، مفاجأة لمجموعة سائحين من جنسيات مختلفة، وأطفأ الأضواء، ليدخلوا مسرح "دولبي" وسط تصفيق النجوم.

 

أرقام قياسية جديدة:

واستطاع حفل الأوسكار في دورته الـ 89 أن يحقق عدد من الأرقام القياسية، ليصبح المخرج داميان شازيل، أصغر مخرج حاصل على الجائزة على مدار تاريخها، عن فيلم Lala Land.

ونال فيلم O.J.: Made in America أفضل فيلم وثائقي، وحقق رقم تاريخي بكونه أطول فيلم يفوز بالجائزة في التاريخ إذ تصل مدته لـ7 ساعات و47 دقيقة، وبالتالي تفوق على فيلم War and Peace الصادر عام 1966 ونال جائزة أوسكار، حيث بلغت مدة عرضه 7 ساعات و7 دقائق.



وبعد حصول الممثلة فيولا دافيس، على جائزة أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في فيلم Fences، أصبحت بذلك أول ممثلة سمراء تحصل على جوائز Tony، وEmmy، وoscar.

لتبكي وهي تستلم جائزتها، وتمتزج دموعها بالفرحة وتشعر بالفخر، واستطاعت بكلمتها أن تدمع عيون عدد من الحضور:


ولم يكن هذا هو الرقم القياسي الوحيد الذي حققته، فهي أول ممثلة من أصل أفريقي تترشح لثلاث جوائز أوسكار، حيث ترشحت عام 2009 عن فيلم Doubt، وعام 2011 عن فيلم The Help وهذا العام عن فيلم Fences.

واستطاع الممثل ماهرشالا، أن يصبح أول ممثل مسلم يحصل على جائزة الأوسكار في فئة أفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم Moonlight.
 



ويبدو أن الجوائز تركزت في أفلام محددة، لتخرج أفلام Hidden Figures، وLion، وHell or High Water دون الحصول على إي جوائز.

ترامب.. الغائب الحاضر

ولم ينته الحفل دون أن يضع الحفل جيمي كيميل بصمته، ليرسل تغريدة للرئيس الأمريكي تونالد ترامب، عبر موقع التواصل الاجتماعي "توتير".

وقال "كيميل"، ساخرًا إنه يشعر بالقلق على ترامب، فلم ينشر أي تغريدة منذ فترة، وكتب في تغريدته للرئيس الأمريكي دونالد ترامب "هل أنت بخير؟"، وجاء رد ترامب السريع على تغريدة "كيميل": "أنا عندي بلد أتابعها، ووصفه بـ"الحمار".




وأمطرت سماء مسرح "دولبي" الحلوى على الفنانين.

 

 

سوريا تشارك بالأوسكار:

 

شهدت السجادة الحمراء للحفل الـ89 لتوزيع جوائز الأوسكار لعام 2017 ظهورًا مميزا للاجئة السورية هالة كامل، التي استعرض الفيلم الوثائقي المرشح لأحد جوائز الأوسكار "وطني.. موطني"Watani: My Homeland، قصتها.

 

وظهرت "هالة" مرتدية ملابس من تصميمات دار أزياء " Brandon Maxwell "، بالإضافة إلى تمسكها بأن تظهر مرتدية "الحجاب".



جاكي شان والباندا:

 

وعلى السجادة الحمراء، أطل الفنان جاكي شان ممسكًا باثنين من دمى الباندا، في محاولة منه للفت الانتباه والتوعية بضرورة المحافظة على هذا الحيوان، الذي امتلك منه اثنين.

وقال جاكي شان: "أعتبر نفسي سفيراً لحيوان الباندا، الذي عاني كثيراً بعد الزلزال الأخير الذي ضرب الصين، وتسبب له في أذى كبير".

 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

حفل الأوسكار 2017
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان