رئيس التحرير: عادل صبري 07:08 صباحاً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

نداء شرارة: برامج اكتشاف المواهب بر أمان مؤقت.. والدراسة تفقد الفن "طعمه"

نداء شرارة: برامج اكتشاف المواهب بر أمان مؤقت.. والدراسة تفقد الفن طعمه

فن وثقافة

الفنانة نداء شرارة

بالفيديو..

نداء شرارة: برامج اكتشاف المواهب بر أمان مؤقت.. والدراسة تفقد الفن "طعمه"

صوتها "شرارة" تلامس أوتار الاحساس بداخلك، لتهمس في القلب بـ"نداء" يأسرك في عالم متناغم.. استطاعت أن تخطف الأنظار لها من "الآه" الأولى لتبهر لجنة حكام "ذا فويس" وتجتاز عنق الزجاجة لتجذب أكبر قطاع جماهيري لها، أنها الفنانة والمطربة الصاعدة نداء شرارة.

لم تكن تعرف أن اعتلائها مسرح المدرسة وهي ذات العشر أعوام سيكون حليفها لتأخذ طريقها في عالم الشهرة، وفي حوارها مع "مصر العربية" فتحت نداء شرارة قلبها للجمهور لتروي لهم قصة نجاحها.

في البداية، بعد نجاحك في "ذا فويس" أين نداء شرارة على الساحة الغنائية؟
موجودة، لكني اتأنى في اختيارتي حتى اكون عند المستوى الذي اعتاد عليه الجمهور.


الصدام بأرض الواقع مغاير للحقيقة، هل فكرتي بترك الغناء؟
لم أفكر أن ابتعد، ولكنني قررت أن ارجع للوراء خطوة، وفي أول الطريق كنت مندفعة، واكتشفت أن أن كل حاجة تسير ببطء لأنني وضعت عدة شروط ومتمسكة بمبادئ وحجابي.

ألم تخش أن يظن الجمهور أنك تركتي المجال الغنائي؟
لن اخذل الجمهور الذي دعمني وساندني، وبعذره عندما يقول أني تأخرت، لكني لن أخذ اي خطوات غير محسوبه، حتى اكون دائمًا عند محل ثقتهم بي.

في المجتمعات العربية يكون الحجاب عائقًا.. ما رأيك؟

بالفعل، وهذا ما حدث معي فقدمت سابقًا في عدة مسابقات لاكتشاف المواهب الغنائية، ولم أفز بها لأن الحكام تعمدوا عدم نجاحي رغم موهبتي لأنني محجبة، فالمجتمع في الوطن العربي يفرض قيود على السيدات، وتخوفت من كوني محجبة وأحب الغناء.

وهل يضايقك لقب "المطربة المحجبة"؟
لا أحب لقب "المطربة المحجبة"، لأنه يحصر اهتمام الناس في أنني فنانة محجبة، فموهبتي تعتمد على الصوت فقط وليس الشكل، واود أن يتحدث الجميع عن فني وادائي وما اقدمه.

كيف كسرت حاجز الخوف وتحديتي المجتمع واشتركتي في "ذا فويس"؟
بصراحة احدى صديقاتي هي من قدمت لي في البرنامج دون علمي، واشكرها على تلك الخطوة، وما شجعني أن البرنامج لا يتعمد سوى على الصوت فقط، وبالفعل نافست بصوتي فصوتي ليس سهلًا.


إلى أي فريق كنتي تتمنين الانضمام؟
عندما صعدت على المسرح قررت ان اختار الفنانة شيرين عبدالوهاب او القيصر كاظم الساهر.

هل اخترتهم لأن أصواتهم تتمشى من نبرة صوتك؟
بالعكس، فجميع أعضاء لجنة التحكيم ذات أصوات قوية فالفنان صابر الرباعي ملك التكنيك وعاصي الحلاني يعتمد على قوة الصوت، وفي المرحلة الاولى لم يلتفت لي عاصي، لكنه في المرحلة الثانية عرف امكانيات صوتي ومدحني واستدار لي.

ولماذا فضلتي في النهاية فريق الفنانة شيرين عبدالوهاب؟
الفنانة شيرين عبد الوهاب سيدة مثلي ومن السهل التعامل معها فهي جدعة وطيبة الاصل، وكنت واثقة من أنها ستتمسك بي وبقضيتي، فهي تحارب دومًا من أجل المواهب الحقيقة والمتمسكون بحلمهم.

ما تقييمك لبرامج اكتشاف المواهب عمومًا؟
برامج المواهب بوابة عبور للشهرة والمعرفة، لكنها تعتبر بر أمان مؤقت إذا لم نحافظ على مكانتنا وما وصلنا له، فبدون العمل على انفسنا سندخل مرحلة الخطر.
 

هل فكرتي في صقل موهبتك بالدراسة؟
اتمنى أن اتعلم العزف على آلة موسيقية، وأنا أفعل ذلك لكني ادندن سماعي على الجيتار، وارى أن الموهبة من عند الله والفن إذا درسناه سيكون أكاديمي وسيضيع طعمه وحلاوته، لكن لا مانع من دراسة بسيطة نعرف من خلالها مساحة الصوت، فالتعمق في الدراسة سيضيع احساسي.

من الفنان الذي تتمنى نداء شرارة عمل دويتو معه؟
اتمنى عمل دويتو مع أي فنان صوته حلو، وليس شرطًا أن يكون فنان عملاق، فالأهمية عندي ترجع لطبقة الصوت، وأحب الغناء كله واي صوت حلو.

لماذا وصفتي الغناء الحديث بـ"العشوائي"؟
قصد بالغناء الحديث الأغاني التي لا تطربنا، وأنا بذلك لا اقلل من قيمة أحد، لكن الفن رسالة ويصل لقطاع كبير جدا من الجمهور ولذلك يجب أن ذات مضمون ويحرك وجدان المستمعين.

نداء شرارة ممكن تغني شعبي؟
ليه لأ، وقدمت أغنية "أنا سهرانة" ولونها يقترب من الغناء الشعبي وفيها ريتم وموسيقى وكلمة حلوة.

هل التمثيل يشغل بال نداء شرارة؟
التمثيل أحد أحلامي ولا أمانع في خوض التجربة، وعرض عليّ أكثر من دور لكنها لم تكن مناسبة لي.

ما الجديد الذي تقديمنه خلال الفترة القادمة؟
أعمل حاليًا على أول ألبوم لي، وسيضم 9 أغاني معظمهم من الزمن الجميل اي سيكون طربي، ومن المقرر أن نطرحه بالأسواق نهاية العام، ولم استقر بعد على اسمه النهائي وسجلت 4 أغنيات ومنهم أغنيتين طرحتهم من قبل هما "أنا اردنية" و"سهرانة أنا".

 

شاهد الفيديو:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان