رئيس التحرير: عادل صبري 07:27 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

راديو المحطة.. متنفس هواء وسط «حشْرة» المترو

راديو المحطة.. متنفس هواء وسط «حشْرة» المترو

فن وثقافة

مترو الأنفاق

راديو المحطة.. متنفس هواء وسط «حشْرة» المترو

سارة القصاص 12 نوفمبر 2016 14:34

 مترو الأنفاق كخلية النحل التي تشغي بالحركة، تحمل بين ممراتها مزيجا من البشر بمختلف ثقافته وأعمارهم، منهم من ينتظر قطارا لينقله إلى محطة جديدة حاملًا معه أعباءه، و آخرون ينتظرون في أحد الزوايا قرروا أن يمرروا وقتهم بالتسامر والضحك، وآخر يهرب بين عربات المترو  لبيع بضاعته التي  تساعده على  تحمل ضغط الحياة.
 

وداخل أروقة المترو الذي يقضي فيها البعض معظم يومهم للتنقل من مكان لمكان،  حاول مجموعة من الشباب أن يجدوا متنفسًا ترفيهيًا يربط العالم الخارجي بفضاء ما تحت الأرض بإنشاء محطة إذاعية داخل "حشرة" هذه الأنفاق.


وبالرغم من أن  مترو الأنفاق واحد من مظاهر الحياة الحديثة بصخبها وسرعتها في القاهرة، قرر  هؤلاء الشباب  أن يرجعوا  إلى " كيميت" أي مصر القديمة  بإنشاء محطةإذاعية  تحت هذا العنوان وشعارها "محطة على المحطة".

 

"يرجى عدم الاقتراب من الأبواب للحفاظ على سلامتكم" هذه الجملة وغيرها تُعد أحد التعليمات التي لم تفوت على أذن من يركب المترو يوميًا، فهذه الجمل تتكرر لآلاف المرات،  الأمر الذي يدفع البعض أحيانًا بأن يضع سماعات  للخروج من هذا الروتين باحثًا عن أغنية أو أي شيء يغطي على "دوشة" المترو.

 

تأتي فكرة راديو كيميت لاستغلال  الإذاعة الداخلية للمترو والتي تبث تعليمات المترو اليومية، إلى بث الأغاني و توعية الشعب المصري وتقديم مجموعة من البرامج المختلفة.


ويعد راديو "كيميت" من ناحية أخرى مصدر دخل إلى المترو، لأن الراديو حصل على حق الانتفاع  لمدة سنة مقابل مبلغ مادي يدفعه لشركة مترو الأنفاق.


تقول دعاء حلمي، المسؤول الإعلامي لراديو كيميت، أن الفكرة راودت تامر شعلان رئيس المحطة منذ 3 سنوات حيث بدأ العمل على تنفيذها ولكن الأمر لم يكن بهذه السهولة، فاستغرق فترة طويلة لاستخراج التصريحات وموافقة الأمن القومي وغيرها من الإجراءات.

 

وتضيف في تصريحات خاصة لـ"مصر العربية" أن الراديو بدأ بثه  لركاب الخطين الثاني والثالث من مترو الأنفاق، أما الخط الأول فكان هناك صعوبة لقدم  السماعات والمعدات.


وأشارت حلمي  أن ردود الأفعال التي وصلتهم حتى اﻵن جيدة، وأنهم لن يقفوا عند هذه المرحلة، فمن المخطط أن تنتقل موجات الراديو إلى داخل العربيات في المترو.

 

وتتابع أن المحطة تهدف لتقديم البرامج  الاجتماعية والثقافية متنوعة، التي تخاطب فئات الشعب المصرى على اختلاف أعمارها وتوجهاتهم، مؤكده أنهم وضعوا عند إعدادهم للبرامج ألا تتخطى 5 دقائق لتناسب المستمع المنتظر  على المحطة.

وأوضحت المسؤول الإعلامي لراديو كيميت أن المحطة لا تقدم نوعية البرامج السياسية والدينية؛ حرصًا على  العادات والتقاليد و القيم الإنسانية النبيلة.


ومن   البرامج التي تقدم على الراديو "صوت بلدنا، يلا اقتصاد،  طعم مصر،  ست الستات" وغيرها من التي تصل إلى 40 برنامج.


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان