رئيس التحرير: عادل صبري 02:43 صباحاً | السبت 26 مايو 2018 م | 11 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

30 يونيو أعادت "عماد حمدي"

30 يونيو أعادت عماد حمدي

فن وثقافة

صورة أرشيفية

30 يونيو أعادت "عماد حمدي"

أ ش أ 03 نوفمبر 2013 10:32

"ياللي عايزين تحرومونا من بلادنا وتقسمونا.. مستحيل ح تفرقونا وإحنا واحد كلنا.. عم سيد ويا بطرس وإبراهيم والواد كيرلس.. كله جاي يفرح ويرقص الليلة دي فرحنا.. أم طارق وأم مينا مارجريت والحاجة دينا.. واللي ناوي إنه يعادينا مش ح يقعد وسطنا" كانت تلك الكلمات من قصيدة "مصر رجعت" والتي عاد بها الشاعر عماد حمدي، بعد غياب دام 15 عاما.

 

قال الشاعر عماد حمدي إنه ظل صامتا طوال 15 عاما، وكان يكتب لنفسه كل أنواع الشعر، غير أنه بعد 30 يونيو وما شاهده من أعمال عنف استهدفت أرواح الأبرياء، قرر أن يخرج عن صمته، ويوجه بأشعاره سهاما تحمل في طياتها حقيقة من تاجروا بالدين لتحقيق مصالح السياسية والشخصية.

 

وأضاف حمدي "بعد ثورة 30 يونيو، وما شاهدته عيناي من أعمال تخريب وعنف، اكتشفت هنا حقيقة هذه الجماعات الإرهابية المتطرفة التي كانت تسعى لتمزيقنا وتفتيت بلادنا، وخاصة المساعي الخبيثة لإشعال نيران الفتنة الطائفية.

 

ولفت حمدي إلى أن الشعر الغنائي في مصر يحتاج إلى ثورة حقيقة ، خاصة في الفترة الأخيرة، حيث شهدت هبوطا حقيقا في اللغة الغنائية.

 

وآشار حمدي إلى أن الحادث الإرهابي الأخير الذي استهدف كنيسة الوراق وراح ضحيته عدد من الأبرياء، دفعه لكتابة قصيدة أخرى بعنوان "إنت مين" ومنها:
إنت إيه؟ إنت مين؟
إنت دينك أي دين؟
أي دين قالك تقتل ف البشر
أي دين موت ضميرك خلى قلبك من حجر
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان