رئيس التحرير: عادل صبري 03:53 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الصين تكتشف أقدم آلة موسيقية في العالم

الصين تكتشف أقدم آلة موسيقية في العالم

فن وثقافة

صورة أرشيفية

الصين تكتشف أقدم آلة موسيقية في العالم

بكين ، وكالات 03 نوفمبر 2013 09:19

أعلن علماء الآثار في الصين، اليوم الأحد، عن اكتشاف ثلاثة مزامير موسيقية مصنوعة من عظام الكركي الأحمر، وذلك في مقبرة قديمة بمقاطعة خنان وسط الصين، الأمر الذي يعتبر دليلا إضافيا على قيام الصينيين القدماء بعزف الموسيقى قبل فترة طويلة من استطاعتهم الكتابة.

 

ويعتقد علماء الآثار في الصين، في بيان لهم حول الكشف الأثري الجديد، أن الآلات الموسيقية المكتشفة في وقت مبكر من أكتوبر الماضي في موقع جياهو الأثري الذي يعود للعصر الحجري الحديث، وعلى الرغم من خشونتها وبساطتها، لكنها تدل على أن الصينيين كانوا يعزفون الموسيقى منذ أكثر من 9000 سنة، ووصفوا هذه المزامير بأنها تعد "أقدم آلة موسيقية مكتشفة في العالم حتى الآن".

 

كما أوضح البيان أن "سطح المزامير البنية الضيقة تظهر عليها أشكال منحوتة دقيقة فيما يصل طولها 20 سم وقطرها 1ر1 سم، وأنهم اكتشفوا عددا كبيرا من الفخاريات وأحجار الرحى وأدوات يدوية وعظام كهنوتية في عشرات من المقابر القديمة والمساكن الموجودة في الكشف الأثري".

 

من جانبه، قال تشانغ جو تشونغ أستاذ في جامعة العلوم والتكنولوجيا الصينية وهو الذي أشرف على أعمال الحفر، إن الناس الذين خلقوا ثقافة جياهو لم يكونوا فقط صيادين وصيادي أسماك مهرة فحسب، بل كانوا مزارعين وفنانين أذكياء، وإن ثقافة جياهو وجدت في نفس الفترة مع حضارة دجلة والفرات، وكانت تعتبر بمثابة النموذج المصغر للتنمية المزدهرة لشرق آسيا في ذلك الوقت.

 

وأضاف أنه من خلال أعمال الحفر التي استمرت 30 سنة في جياهو، حقق علماء الآثار الكثير من الاكتشافات الثقافية الرائدة، من بينها أقدم كحول في العالم، حسب رأيهم، وذلك عن طريق تحليل بعض المواد المتعلقة بالفخاريات، والمواقع الأثرية حيث بدأ الإنسان تربية وتدريب الحيوانات، وأصل علم التنجيم والرموز المنقوشة باعتبارها أحرف، والأرز المتفحم.

 

يذكر أن موقع جياهو الصيني يعتبر مثالا أثريا للعصر الحجري الحديث أي قبل حوالي 7500 إلى 9000 سنة، وتم التنقيب به 8 مرات منذ عام 1983، حيث تم اكتشاف مئات الكهوف والأفران الفخارية وأطلال المساكن والمقابر والتوابيت، بالإضافة إلى أكثر من 5000 من التحف الأثرية الفخارية والحجرية والعظمية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان