رئيس التحرير: عادل صبري 03:09 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

نجيب محفوظ .. ابن حارتنا

نجيب محفوظ .. ابن حارتنا

فن وثقافة

الروائي نجيب محفوظ

نجيب محفوظ .. ابن حارتنا

آية فتحي 30 أغسطس 2016 10:36

اكتسب كرامته من قلمه، لتكسبه بعد ذلك السعادة، فيؤكد أنه ﻻ سعادة بلا كرامة، عبر بمصر إلى العالمية من خلال أدبه، فكان قلمه حر، متفاخرًا بتلك الـحرية ويراها ذلك التاج الذي يضعه الإنسان على رأسه ليصبح جديرًا بإنسانيته، كان متمردا دائما على الحياة مؤكدًا أنها لا تحترم إلا من يستهين بها، إنه أديب نوبل الكاتب نجيب محفوظ.

 

يتزامن اليوم الموافق 30 أغسطس مع الذكرى العاشرة لرحيل جسد محفوظ عن عالمنا مخلفًا وراءه أعمالا تبقى حية مادام للأدب ووجود على وجه الأرض، تغزل في الحارة والزقاق ليخرج منهم أدبه، ذلك النوع من الأدب الفارض لنفسه على المكتبة العربية والعالمية، ليتبادله جيلًا خلف الأخر؟


 

وفي الذكرى العاشرة لأديب نوبل نعيد نشر ملف " نجيب محفوظ .. بين مصرين".


تابع الملف….

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان