رئيس التحرير: عادل صبري 11:25 صباحاً | الأربعاء 23 مايو 2018 م | 08 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

أبو شادي: مهرجان الإسكندرية اكتسب روح الثورة

أبو شادي: مهرجان الإسكندرية اكتسب روح الثورة

فن وثقافة

الناقد علي أبو شادي

أبو شادي: مهرجان الإسكندرية اكتسب روح الثورة

أ ش أ 13 أكتوبر 2013 15:04

أكد علي أبو شادي الناقد الفني ورئيس لجنة تحكيم أفلام المسابقة العربية بمهرجان الإسكندرية السينمائي في دورته الحالية ،أن إقامة المهرجان تعطي صورة للعالم عن حقيقة الأوضاع المستقرة في مصر، وأن وجود بعض المناوشات المتفرقة لا يعني بالضرورة وجود حرب أهلية، ونجاح مهرجان هذا العام سيثبت إن إلغاء مهرجان القاهرة السينمائي كان قرارًا متسرعًا.


وقال أبو شادي، في تصريحات له اليوم الأحد، إنه سعيد بإقامة المهرجان هذا العام، خاصة أنه يتمتع بصفته الدولية في ظل الأحداث التي تشهدها البلاد، الأمر الذي يعطي متنفسًا وسط حالة الركود الفني التي نعيشها، ودافعًا لدعمه في ظل القرار الخاطئ بإلغاء مهرجان القاهرة السينمائي هذا العام.


وأوضح أبو شادي أن مهرجان الإسكندرية خلال العامين الماضيين بدأ في تفادي الأخطاء المعتادة، واكتسب روح ثورة يناير، وبدا ذلك واضحًا في الدورة الماضية التي ترأسها الناقد الفني الدكتور وليد سيف، والذي استطاع أن يتجاوز كل الأخطاء السابقة، ونجح في اكتساب ثقة الجمهور والنقاد، بالانضباط في مواعيد العروض، وتنظيم ندوات جادة ومثمرة، مشيرًا إلى أن الدورة الحالية ستكون استمرارًا لذلك الحماس والمجهود من خلال مجموعة القائمين على المهرجان، لبناء جسر جديد من الثقة لهذا العرس الفني الكبير.


وقال أبو شادي تعليقًا على قبوله رئاسة لجنة تحكيم أفلام المسابقة العربية هذا العام، إنه جاء لرغبة شخصية في التعاون مع المهرجان في دورته الحالية، وإيمانًا بأهمية تكاتف جميع صناع السينما بمصر لنجاح هذا العرس الفني، واستكمالاً لمسيرة التغير الناجحة التي بدأت العام الماضي .


وأكد أن الأفلام التي شاركت في مسابقة هذا العام جيدة جدًا، وهناك أفلام تستحق المشاهدة والاهتمام، لافتًا إلى أن سينما دول البحر المتوسط تتشابه في قضاياها الإنسانية، مع اختلاف الموضوعات والقضايا السياسية، والتأثير الجغرافي يلعب دورًا كبيرًا في ذلك.


وفيما يخص لجنة التحكيم، أشار أبو شادي إلى أن فكرة رئاسة اللجنة لا تشكل أكثر من عملية تنظيمية فقط لجلسات العمل والمشاهدة، والكل فيها متساوي، وقد يحسم رئيس اللجنة بعض النتائج لأن رأيه بصوتين، لكن كل لجنة من حقها أن تقرر كيفية التعامل مع المادة المعروضة، من حيث تحديد اولوية المشاهدة أو المناقشة أو وضع النتائج بعد انتهاء العروض، وغيرها من الأعمال التنظيمية التي يتوافق عليها أعضاء اللجنة، ولكن لا يوجد نظام ثابت متبع خلال فترة عمل اللجنة.


وقال أبو شادي إن نظرة الناقد للعمل الفني تختلف عن غيره من عناصر العمل السينمائي حيث يعتمد على رؤية شاملة لجميع عناصر العمل، ويحدد الفيلم المتميز على قدرة صناعة بالتعبير عن محتواه برؤية وأسلوب خاص، فاللغة السينمائية في الأصل هي لغة واحدة، وحروفها واحدة، ولكن الأسلوب والتعبير عن الصورة بكل عناصر هامًا يميز عمل عن آخر، أما العناصر الأخرى، عادة تكون مشغولة بفكرة خاصة بها، إلا إذا ارتفع عن هذا ونظر للعمل برؤية شاملة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان