رئيس التحرير: عادل صبري 03:33 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

برنامج "الصدمة" .. مقلب للضمير الإنساني

برنامج الصدمة .. مقلب للضمير الإنساني

فن وثقافة

مشهد من حلقة متلازمة داون من برنامج "الصدمة"

برنامج "الصدمة" .. مقلب للضمير الإنساني

آية فتحي 11 يونيو 2016 11:19

حرائق، صراخ، أدغال، طائرات، خطف، انفجارات، هبوط إضطراري، غرق كلها مشاهد باتت مألوفة على المشاهد من خلال برامج المقالب التي تتنافس لجذب أكبر نسبة من الإعلانات خلال شهر رمضان الكريم.


اختفى الجانب والهدف الإنساني من تلك البرامج، ليطل على الجمهور من خلال شاشة mbc برنامج يمتلك هذا الجانب وهو برنامج "الصدمة"، الذي يعُد مقلب للضمير الإنساني، ويعتمد على طرح مواقف إنسانية مختلفة يتعرض لها الناس وقياس ردود أفعالهم تجاه هذه المواقف، وذلك في العديد من الدول العربية منها مصر، العراق، الإمارات، والسعودية.
 

وتحت شعار"الدنيا لسه فيها خير" لقى البرنامج صدى واسع خاصة أن فكرته جديدة وتعتمد على الجانب الإنساني ، فجذب البرنامج الجمهور من أولى حلقاته والتي ناقشت أزمة "عقوق الوالدين" حيث يظهر شاب برفقة والده المسن في إحدى الصيدليات، ويعامله معاملة سيئة، ما يمثل صدمة للمتواجدين داخل الصيدلية.
 

وتباينت ردود الأفعال منهم من ظهرت على ملامحه الصدمة واكتفى بذلك دون أن يتدخل، ومنهم من فقد أعصابه وبكى لفقدانه والده وتمنى أن يعود ولو لخمس دقائق، في حين فقد أخر السيطرة على نفسه ليمسك بالممثل الذي يقوم بأداء دور الابن العاق وينهال عليه بالضرب، ليتدخل القائمين على البرنامج في الوقت المناسب.



على الرغم مما حققه البرنامج من نجاح منذ حلقته الأولى، والإشادات الواسعة التي حاوطته، إلا أن الحلقة التي تناولت ردود فعل متسوقين حول إهانة مصاب بـ"متلازمة داون" نالتها الكثير من الانتقادات بسبب وصف المريض بمتلازمة داون بـ"المنغولي"، وهو ما اعتبره البعض بوصف عنصري لا ترضاه أي أسرة على أحد أفراده.



فمن بين منتقدي البرنامج كانت المدربة الدولية المعتمدة في التربية الخاصة هيلدا إسماعيل، التي قالت إنها أجمعت مثل الكثير من الحلقة الأولى للبرنامج بأنه من أجمل البرامج التليفزيونة التي تجمع بين فكرة الكاميرا الخفية والهدف الإنساني الجميل، ولذلك في إنها كانت تنتظر حلقة المصابين بمتلازمة داون، وخاصة أنها تعول على الإعلام في تعريف ماهية الإعاقة.


وأعربت عن غضبها من الحلقة لتعريف الأشخاص المصابين بمتلازمة داون بالمنغويلين، مشيرة أن هذا اللفظ يعتبر من المصلطلحات التي بها تمييز عنصري، حتى أن الدول الأوربية تقاضي الشخص الذي يسمي شخص أخر بالمنغولي.

وأضافت أنها تتمنى أن كل شخص ينادى باسمه، ولكن من جانب التصنيف من الناحية الطبية يستخدم مصطلح "متلازمة داون" حسب الاتفاقية الدولية لحقوق ذوي الإعاقة.


 

جدير بالذكر أنه يقدم البرنامج من مصر الفنان كريم كوجاك، آلاء حسين من العراق، خالد صقر، علاء عنبر من السعودية، طارق السويد من لبنان.



اقرأ أيضًا:-

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان