رئيس التحرير: عادل صبري 04:12 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

حوار.. تلميذ الشيخ إمام: غنَّى من أجل الشعب وعاش حياته مطاردًا

حوار.. تلميذ الشيخ إمام: غنَّى من أجل الشعب وعاش حياته مطاردًا

فن وثقافة

الشيخ علاء الدين إبراهيم" تلميذ الشيخ امام"

في ذكرى وفاته

حوار.. تلميذ الشيخ إمام: غنَّى من أجل الشعب وعاش حياته مطاردًا

سارة القصاص 07 يونيو 2016 17:28

بجسده النحيل، وعيناه التي كان الفن طريقها للنور، يمسك بعوده ويحرك أصابعه، ليعزف تاريخًا من النضال، بصوته المميز غنى ليسجل  اعتراضه على ظلم السلطة، إنه الشيخ إمام، والذي يتزامن اليوم ذكرى وفاته الـ21.


تتصادف ذكرى وفاته مع مرور ذكرى النكسة، فهو كغيره من المصريين زلزلت هزيمة حرب يونيو 1967 وجدانه فغنى العديد من الأغاني التي حملت طابع الانهزامية، فكانت بداية علاقته مع السلطة بدأت جيدة ، لكن سرعان ما انقلب الحال بعد هجوم الشيخ إمام في أغانيه على الأحكام التي برئت المسئولون عن هزيمة 1967، فتم القبض عليه وبالرغم من اطلاق سراحه ظل الامن يلاحقه، حتى حكم عليهما بالسجن المؤبد ليكون الشيخ أول سجين بسبب الغناء في تاريخ الثقافة العربية، ولم يفرج عنه إلا بعد اغتيال الرئيس الراحل أنور السادات.
 

تحدثت مصر العربية لأحد تلاميذه وهو الشيخ علاء الدين إبراهيم، مؤسس فرقة الأولة بلدي والتي استلهمت تراث وأغاني الشيخ إمام، والذي روى  ذكرياته مع الشيخ إمام وكيف تتلمذ على يده وأسباب تأسيس فرقة الأولة بلدي.

وإلى نص الحوار..

كيف جاءت معرفتك بالشيخ إمام؟

بدأت معرفتي بالشيخ عام 1981  عن طريق صديق مشترك بيننا عرفني على الشيخ إمام ومن هنا أخذت لاقتي به تطور، وظلت معرفتي به حتى أخر 15 سنة من حياته وتعلمت وتتلمذت على يده.


ما هي جوانب الحياة التي تعلمتها من  الشيخ إمام؟

لقد تمسكت بمعرفتي بالشيخ إمام فهو فنان يحمل قضية، لذلك أردت أن أتعلم منه كل شيء كنت أجلس بجواره وأتعلم واستمع، كنت استقي منه في الحياة العادية قبل الموسيقى وهو كان يساعدني دائما على التطور والتعليم.


وما هي  ذكرايتك مع الشيخ إمام؟

في الحقيقة الذكريات كثيرة لا أعرف ماذا أحكي ولكن هناك موقفان حفروا في ذاكرتي، الأول عندما طلبت منه عود حتى أتعلم عليه، ولكنه فاجأني بإعطائه لعوده الخاص وحتى الآن احتفظ بهذا العود .

أما الموقف الثاني عندما رفض نزولي معه لأحد المظاهرات وعندما سئلته عن السبب قال "أنت أكثر حد اعتمد عليه في الحياه، وإذا حُبست أنا تكون أنت موجود".
 

كيف ترى تعامل الدولة مع أعمال الشيخ امام؟وما السبل  للحفاظ عليه؟

 هناك تقصير وإهمال متعمد من قبل الدولة وعدم إهتمام بتراث  الشيخ إمام، ويرجع وذلك لأن أغانيه تمس السلطه وأتمنى أن تكون هناك برامج تتناول أعماله وتُحيها.


ماهي أقرب أغاني الشيخ إلى قلبك؟

جميع الأغاني أحبها ولكن هناك عملين هما الأقرب لقلبي هم  بهية وكلمتين لمصر.


كيف كانت حفلات الشيخ وتعامل الجمهور معه ؟

سافرت معه في عدد من الحفلات لقد كان يقدم الحفلات في القاهرة وخارج القاهرة، كان الحضور أناس بسيطة جاءوا بسبب حبهم للشيخ كانوا يجلسون ويرددون أغانيه، وفي أحد الحفلات التي أقيمت حفلة في المحافظات كان الحضور أغلبه من الفلاحات اللاتي حضرن لسماعه خصيصًا.
 

ما هي الرسالة الفنية للشيخ التي كان حريص عليها؟

"الشعب هو الباقي حي هو اللي فات هو اللي جاي" هذه الجملة باختصار هي الرسالة التي يريد توصيلها للجميع، لقد كان يغني من أجل الشعب وللشعب كما أنه كان يرى أن الفنان هو عطاء بلا حدود.
 

حدثني عن أخر سنوات في حياة الشيخ إمام؟

كان أخر فترة في حياته أخذ جانب انطوائي فقد توقف عن الغناء وكان في أخر سنتين كان يكتفي بالصلاة بالناس في أحد المساجد القريبة من بيته.
 

كيف جاء تأسيس فرقة الأولة بلدي ؟ وهل غنائكم تسبب لكم في  مشاكل؟

كان دائما يراودني حلم تكوين فرقة جماعية تغني للشيخ إمام، وبالفعل أسسنا الفرقة وجاء ذلك في ذكرى وفاة الشيخ إمام منذ أربع سنوات، ولم يتسبب لنا الغناء في مشاكل قدمنا العديد من الحفلات في الأوبرا، وفي أحد الحفلات التي قدمناها أمام قسم الجمالية وفي هذا اليوم تحديدًا كدت أبكي فلم أتخيل أن أغاني الشيخ إمام الذي كان دائمًا مطارد من السلطة وكان يخشى المرور من أمام أي قسم، يمكن أن تغنى أمام قسم.
 

هل كانت مطاردته من السلطة تجعله يفكر في عدم الغناء؟

إن الشيخ امام من الفنانوا الذين ضحوا بالشهرة من أجل الموقف الوطني لقد كان يغني من أجل الناس، وكان فنه من أجل التوعية.

 

اقرأ أيضًا:-

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان