رئيس التحرير: عادل صبري 03:52 صباحاً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالفيديو| في اليوم العالمي للكتاب.. أمة اقرأ لا تقرأ

بالفيديو| في اليوم العالمي للكتاب.. أمة اقرأ لا تقرأ

فن وثقافة

اليوم العالمي للكتاب

بالفيديو| في اليوم العالمي للكتاب.. أمة اقرأ لا تقرأ

كرمة أيمن - عربي السيد - سارة القصاص 23 أبريل 2016 11:40

"ليس هناك ما يضاهي قوة الكتاب في إحداث تغييرات".. بهذه الكلمات نحتفل باليوم العالمي للكتاب والتي يوافق 23 إبريل من كل عام، ومع أهمية الكتاب في حياتنا نجد أن الاهتمام بالاحتفال بهذا اليوم لا يرتقي للقيمة التي يحويها الكتاب من منظور ثقافي.


على الرغم من أن الكتابة عُرفت من آلاف السنين، وفي مصر كان كل شئ يدون على ورق البردي، إلا أن فكرة الاحتفال بالكتاب والقراءة جاءت متأخرة جدًا، فعام 1995، وأثناء انعقاد مؤتمر اليونسكو، اقترح تخصيص يوم عالمي للاحتفاء بالكتاب، وذلك تقديرًا لدور المؤلفين والكتاب للارتقاء بالمجتمع الإنساني.


واختير يوم 23 إبريل من كل عام للاحتفال، ولم يأت الاختيار من فراغ، حيث يعد هذا اليوم تاريخ رمزي في عالم الأدب العالمي، ففي هذا التاريخ عام 1616، توفي كل من ميغيل دي سرفانتس ووليم شكسبير والاينكا غارسيلاسو دي لافيغا.


كما يصادف ذكرى ولادة أو وفاة عدد من الأدباء المرموقين مثل موريس درويون، وهالدور ك. لاكسنس، وفلاديمير نابوكوف، وجوزيب بْلا، ومانويل ميخيا فاييخو.


وكان الهدف من اليوم العالمي للكتاب، تشجيع القراءة بين الجميع وبشكل خاص بين الشباب وتشجيع استكشاف المتعة من خلال القراءة وتجديد الاحترام للمساهمات التي لا يمكن إلغاؤها لكل الذين مهدوا الطريق للتقدم الاجتماعي والثقافي للإنسانية جمعاء.

ولكن دعونا نتسأل هل فعلًا ساهم هذا اليوم في رفع مستوى القراءة، والسؤال الأهم كم شخص يعلم بوجود يوم عالمي للكتاب، وهل القراءة ثقافة أم مجرد احتفال؟!!!!!!.


وفي هذا الفيديو، ألتقت عدسة "مصر العربية" مع عدد من المواطنيين،لتحتفل معهم باليوم العالمي للكتاب.. لكن رد فعلهم كان غير متوقع!!!

 

شاهد الفيديو...


 

تابع الملف: 

في اليوم العالمي للكتاب.. أغاني القراءة للأطفال "مظلومة"
مثقفون: القائمون على الكتاب قتلوه والشباب متقوقع داخل الإنترنت
"جوجل" يتجاهل الاحتفال باليوم العالمي للكتاب

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان