رئيس التحرير: عادل صبري 11:20 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الأبنودي ونجم.. "الشعر" جمعهم و"الهجاء" فرقهم

الأبنودي ونجم.. الشعر جمعهم والهجاء فرقهم

فن وثقافة

الشاعران عبد الرحمن الأبنودي وأحمد فؤاد نجم

الأبنودي ونجم.. "الشعر" جمعهم و"الهجاء" فرقهم

سارة القصاص 21 أبريل 2016 11:26

اسمان سطعا في سماء الشعر العامي "أحمد فؤاد نجم" و"عبد الرحمن الأبنودي"، وبالرغم من أنهم اجتمعا في موهبتهما وحققا شهرة واسعة، إلا أن شعر الهجاء والسخرية كان سببا للعداء بينهما.


عرف عن الشاعر أحمد فؤاد نجم، أنه حاد الآراء وكانت قصائده هي السهام التي يستخدمها للنقد، وأصاب بها الكثير ومن بينهم الخال عبد الرحمن الأبنودي.


ولم يكن غريبًا أن نرى مهاجمة "نجم" لـ"الأبنودي" في لقاءته، خاصة أن أرائهم لم تتقاطع يومًا ما.
 

وكانت البداية عندما كتب في "نجم" عشر مقاطع قصيرة اسمها "الفوازير"، وجهه بها النقد لعدد من نجوم الإعلام والغناء والشعر، وكان من الأبنودي أحدهم.
ليقول "نجم" عن "الأبنودي":
 

مقاول وشاعر وبياع ملوحة
وتاجر غناوي وسمسار بنات
نعيمة وزكية وعطيات وتوحة
ومخبر مودك علي التقريرات
حضر من بلدهم، بمقطف ملوحة
جبر واشتراله تلات تاكسيهات


 

وكانت تلك هي المرة الأولى ولكنها لم تكن الأخيرة، إلا أن بعد ثورة 25 يناير وجه "نجم" للأبنودي نقد لاذع، وذلك عقب قصيدة "الميدان" التي ألقاها الأبنودي احتفالًا بالثورة.

أيادي مصرية سمرا ليها في التمييز 

ممددة وسط الزئير بتكسر البراويز  

سطوع لصوت الجموع شوف مصر تحت الشمس  

آن الآوان ترحلي يا دولة العواجيز  

عواجيز شداد مسعورين اكلوا بلدنا اكل  

ويشبهوا بعضهم نهم وخسة وشكل  

طلع الشباب البديع قلبوا خريفها ربيع  

وحققوا المعجزة صحوا القتيل من القتل  

اقتلني قتلي ما هيعيد دولتك تاني  

بكتب بدمي حياة تانية لأوطاني  



ليتعجب "نجم" من كلمات الأبنودي الذي تجمعة صداقة قوية مع مبارك وأبنائه، ليوصفه بعدها بالكاذب سواء بعلاقته بالثوار أو بأبناء مبارك.


ومن الانتقادات وهجمات "نجم" الأخرى، أنه كان يقول أن الأبنودي أول شاعر عامية في تاريخ مصر يصبح مليونير.


وعندما وجه البعض "نجم" بعداءه الواضح للأبنودي، نفى ذلك معللًا أن "الأبنودي" هو من يكره، وشن عليه الهجوم بدون سبب.


 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان