رئيس التحرير: عادل صبري 02:10 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الدولة الأكثر ثراءً في إفريقيا.. تعرف عليها

الدولة الأكثر ثراءً في إفريقيا.. تعرف عليها

صحافة أجنبية

موريشيوس أكثر بلدان إفريقيا ثراء بالنسبة للأفراد

الدولة الأكثر ثراءً في إفريقيا.. تعرف عليها

محمد البرقوقي 17 مارس 2016 12:15

خلص تقرير حديث إلى أن سكان موريشيوس هم الأكثر ثراء في عموم إفريقيا بواقع 21.700 دولار أمريكي لكل مواطن في تلك الجزر الواقعة في المحيط الهادي، في حين يعد سكان زيمبابوي الأفقر بين نظرائهم في دول القارة، إذ يبلغ نصيب الفرد من الثروة هناك 200 دولار أمريكي فقط.

 

وذكر التقرير الصادر عن مؤسسة " نيو وارلد ويلث" الجنوب الإفريقية المتخصصة في أبحاث السوق أن موريشيوس تتصدر قائمة أكثر البلدان ثراء في القارة السمراء وذلك بفضل حقوق الملكية الأمنة التي توفرها للمواطنين، وفقا لموقع " زي نيوز" الإخباري.

 

وعزى التقرير تفوق موريشيوس في ارتفاع متوسط الثروة أيضا إلى مجموعة من العوامل الأخرى، من بينها هجرة عدد كبير من الأثرياء وانخفاض الضرائب وازدهار قطاع الخدمات المالية وتراجع مستوى البيروقراطية الحكومية في قطاع الأعمال وانخفاض معدل الجريمة في البلاد.

 

وقال التقرير:" ينبغي ملاحظة أن كافة تلك الأرقام أقل تماما من البلدان التي تحتل قائمة التصنيف في متوسط الثراء العالمي أمثال سويسرا وأستراليا والتي تزيد ثروة الفرد  فيهما عن 200 ألف دولار أمريكي."

 

وضمت القائمة الإفريقية بلدانا أخرى في المراكز الـ 5 الكبرى لأغنى  دول القارة، مثل جمهورية جنوب إفريقيا التي يصل متوسط ثروة الفرد بها إلى 10300 دولار تليها نامبيا بواقع 10200 دولار ثم بوتسوانا ( 8400 دولار) والجابون ( 8100 دولار).

 

وأوضح التقرير أنه بخلاف زيمبابوي، شهده كافة الدول المدرجة في القائمة زيادة في ثروة الفرد إبان الفترة من 2000 وحتى العام 2015.

 

وتابع التقرير:" في العام 2000، صُنفت زيمبابوي كواحدة من أكثر الدول ثراء بالنسبة للفرد في منطقة إفريقيا جنوب الصحراء، متقدمة آنذاك على كل من نيجيريا وكينيا وأنجولا وغانا. لكنها حاليا تحل خلف تلك الدول."

 

والمثير للدهشة أن البلدان الواقعة شمال إفريقيا مثل مصر والجزائر وتونس والمغرب لا تزال تحتل مواقع متميزة على قائمة الدول الأكثر ثراء بالنسبة للفرد برغم الاضطرابات التي شهدتها في السنوات الأخيرة.

لمطالعة النص الأصلي

 اقرا أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان