رئيس التحرير: عادل صبري 06:54 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

تليجراف: الفساد .. هل يطيح برئيس جنوب أفريقيا؟

تليجراف: الفساد .. هل يطيح برئيس جنوب أفريقيا؟

صحافة أجنبية

الضغواط تتزايد على زوما للتنحي عن منصبه

تليجراف: الفساد .. هل يطيح برئيس جنوب أفريقيا؟

جبريل محمد 04 فبراير 2016 15:15

يواجه رئيس جنوب أفريقيا جاكوب زوما ضغوطا متزايدة للتنحي عن منصبه بعد سلسلة من الفضائح المالية، وأحدثها استخدامه أموال دافعي الضرائب في تجديد منزله مترامي اﻷطراف بأحد المناطق اﻷكثر فقرا في جنوب أفريقيا، بحسب صحيفة "الديلي تليجراف" البريطانية.

 

وقالت الصحيفة في تقرير نشرته اليوم الأربعاء: إن زوما -الذي يواجه ضغوطا متزايدة للتنحي عن السلطة بعد سلسلة من الفضائح، بما فيها إنفاقه 10 مليون جنيه استرليني لتجديد منزله بقرية نكاندلا بإقليم كوازولو - ناتال- سوف يردها مرة أخرى لخزانة الدولة، بحسب بيان صادر عن مكتب المدعي العام في جنوب أفريقيا.

 

إلا أنه من غير المعروف كم من اﻷموال التي سوف يردها زوما، وهل هي 15 مليون جيه استرليني أم 23 مليونا؟.

 

الشرطة دافعت سابقا عن حجم التكاليف، قائلة: "بركة السباحة التي أقيمت في منزل الرئيس سوف تستخدم في مكافحة الحرائق".

 

وأصدرت الرئاسة في جنوب أفريقيا اليوم اﻷربعاء بيانا جاء فيه:" ﻹنهاء الخلاف الدائر حاليا.. الرئيس يقترح تحديد المبلغ الذي سوف يدفعه بشكل مستقل ومحايد".

 

وأمر النائب العام في جنوب أفريقيا، زوما بدفع نسبة معقولة من التكلفة، وتحديدها بمساعدة من الخزانة الوطنية."

 

وقال زوما : رغم أن المبلغ الذي سوف يسدد لدافعي الضرائب لا يزال غير مؤكدة، إلا أنني مستعد على الدوام لدفع أي زيادة يريدها النائب العام.

 

وتتصاعد الدعوات لتنحي زوما منذ أواخر العام الماضي بعد اقالته وزير المالية، نلانلا نيني، والانهيار الكبير لعملة البلاد "الراند".

 

نيني الذي يراه المستثمرين رمانة الميزان المالي، وصوت العقل في وزارة المالية التي تتهم غالبا بإهدار المال وإنفاقه على اﻷمور التافهة.

 

وقبل إقالته، قال نيني : "إننا ندخل في معارك مع زوما على أولويات الإنفاق مع تعرض جنوب أفريقيا لضغوط كبيرة بسبب هبوط أسعار السلع الأساسية، وارتفاع معدل التضخم، وانهيار البنية التحتية للطاقة، وتزايد البطالة، وموجة الجفاف التي تضرب البلاد وتعتبر اﻷسوأ منذ أكثر من قرن من الزمان".

 

وتتزايدت الدعوات لقيام مظاهرات ومسيرات ضد زوما خلال خطابه للأمة المقرر 11 فبراير الجاري، زما لديه أربع زوجات، وتمت تبرئته من تهمة الاغتصاب قبل انتخابه لمنصبه عام 2009-."


في العام الماضي، وقعت مشاجرة جماعية في الجمعية الوطنية بعدما قاطع أحد أعضاء المعارضة خطاب زوما للأمة، مطالبا إياه "بتسديد اﻷموال التي ينفقها على مشاريعه الخاصة". 

 

الرابط اﻷصلي

 

اقرأ أيضا: 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان