رئيس التحرير: عادل صبري 05:48 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

ديلي ميل: داعش يستعد لحرب بحرية على الغرب

ديلي ميل: داعش يستعد لحرب بحرية على الغرب

صحافة أجنبية

داعش ينقل معاركه إلى البحر

بأسلحة روسية

ديلي ميل: داعش يستعد لحرب بحرية على الغرب

محمد البرقوقي 29 يناير 2016 20:53

السفن السياحية في البحر المتوسط من الممكن أن تكون الهدف القادم لهجمات تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام المعروف إعلاميا بـ "داعش" والذي يستخدم مسلحوه أسلحة روسية.

 

جاء هذا على لسان الأدميرال البريطاني كلايف جونستون الذي يشغل أعلى رتبة بحرية في المملكة المتحدة بحلف شمال الأطلسي " الناتو".

 

وقال جونستون في تصريحات نقلتها صحيفة " ديلي ميل" البريطانية إن مسلحي "داعش" في ليبيا يخططون لتنفيذ أعمال إرهابية في المياه الإقليمية الليبية.

 

وذكر جونستون أن تنظيم الدولة الإرهابي يحاول بناء أسطول كي يستخدمه لشن حرب بحرية على الغرب، مشيرا إلى أن ثمة " فرصة خطيرة" أمام داعش لاستخدام " نظام أسلحة متطور جدا" في ضرب السفن التي تعبر البحر المتوسط، مما سيكون له "تداعيات غير عادية" على العالم الغربي.

 

وأضاف جونستون أنه على الغرب " ألا يعتقد أن البحر المتوسط يتعلق فقط بالهجرة. ولكنه يمتد بطول الشمال الإفريقي، كما أنه الطريق الذي يدخل منه داعش إلى ليبيا، ويسيطر التنظيم من خلاله على مدينة سرت وأماكن أخرى، مما سيكون له عواقب وخيمة على طرق التجارة البحرية.”

 

ولفت إلى أن الصراعات والثورات عبر المنطقة قد جعلت من الصعب على دول " الناتو"، ومن بينها بريطانيا " تحديد التهديدات الموجودة هناك.”

 

وتابع:” في غضون ذلك، فإننا نرصد وصول معدات صلبة كورية وصينية وروسية متقدمة إلى كيانات مثل حماس وحزب الله وأماكن أخرى.”

 

وقال الأدميرال البريطاني: "نعلم أن لديهم خطط للنشاط في أعالي البحار"، مضيفا أن "داعش" حصل على أسلحة بحرية تشبه تلك التي كان يملكها تنظيم "القاعدة،" مؤكدا " شرق البحر المتوسط بدأ يصبح منطقة محمومة.”

 

يذكر أن تنظيم "داعش" الذي يسيطر على مناطق واسعة في شرق سوريا وشمال غرب العراق، تزايد نشاطه مؤخرا في السواحل الليبية.

 

كان مسئول روسي قد صرح مؤخرا أن تنظيم داعش الإرهابي يعد لهجمات تستهدف كل من روسيا ودول داخل الاتحاد الأوربي.

 

وأضاف المتحدث الرسمي باسم اللجنة الروسية لمكافحة الإرهاب أن القوات الخاصة والمخابرات الروسية على يقين بأن مجموعات تابعة لتنظيم داعش تعد لهجمات تستهدف روسيا والاتحاد الأوربي.

 

وأشار أندريه برزيزدومسكي إلى أن إحدى الكتائب تشكلت من مجندين من شمال القوقاز بزعامة أحمد تشيتاييف والمشهور بلقب “صاحب اليد الواحدة”.

 

وتضم الكتيبة العشرات من الإرهابيين المولودين في دول جنوب روسيا وسافروا إلى سوريا للإنضمام إلى صفوف مقاتلي داعش.

 

وأضاف المتحدث الرسمي أن حرس الحدود الروسي والقوات الخاصة الروسية يبذلون أقصى جهودهم لوقف تسرب الإرهابيين عبر الحدود من سوريا إلى تركيا ثم إلى الأراضي الروسية.

 

لمطالعة النص الأصلي

 

اقرأ أيضا

العراق-على-مشارف-الثلاث-دويلات">انفصال كردستان .. العراق على مشارف الثلاث دويلات

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان