رئيس التحرير: عادل صبري 04:48 مساءً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

2015 بفرنسا.. عام الصدمات والانتعاش العسكري

2015 بفرنسا.. عام الصدمات والانتعاش العسكري

صحافة أجنبية

غلاف صحيفة ليبراسيون

2015 بفرنسا.. عام الصدمات والانتعاش العسكري

عبد المقصود خضر 31 ديسمبر 2015 14:13

كيف مرت 2015 على الفرنسيين؟.. سؤال حوالت بعض الصحف الفرنسية اﻹجابة عليه، اليوم الخميس، قبيل ساعات من استقبال العام الجديد 2016.

 

أحداث سياسية واقتصادية وأمنية، هجمات، وتشريعات وصفقات، شهدتها فرنسا خلال 2015، التي ينظر إليها كثيرون من الفرنسيين أنها كانت سيئة.

 

صحيفة "ليبراسيون" اخنارت "عام الصدمات" كعنوان وصفت فيه 2015 قائلة: بالنسبة للفرنسيين، والباريسيين على وجه الخصوص، الهجمات التي ضربت العاصمة في 13 نوفمبر، جعلت 2015 عام الصدمات الذي لم تشهده فرنسا مثيلا له منذ عقود.

 

وأوضحت الصحيفة أنه على سبيل المثال، شهد مطلع هذا العام الهجوم على مجلة "شارلي إيبدو" والمتجر اليهودي، ومع نهايته وقعت هجمات باريس.

 

وعلى الصعيد السياسي - تضيف ليبراسيون - حققت "الجبهة الوطنية" التابعة لليمين المتطرف، برئاسة مارين لوبان نتائج غير متوقعة في الانتخابات المحلية والجهوية، فيما خسر الحزب الاشتراكي التابع له فرنسوا اولاند الكثير من شعبيته هذا العام قبيل دخوله المعترك الانتخابي في 2017 خاصة بعد تأييده قانون حظر الجنسية.

 

وأكدت أن تاثير الهجمات اﻹرهابية التي شهدتها فرنسا، امتد أيضا إلى الحياة الفنية والأدبية والثقافية، ولعل الدليل كتاب "الخضوع" الذي أثار جدلا كبيرا في البلاد بعد صدوره عقب أحداث "شارلي ايبدو”، وحتى رياضيا أوقف قائد المنتخب السابق ميشل بلاتيني 8 أعوام من قبل الفيفا بتهم تتعلق بالفساد.

 

"عام الانتعاش.. العسكري".. وتحت هذا العنوان رأت صحيفة "لوبينيون" الليبرالية، أنه أبرز ما شهده 2015 في فرنسا هو انتعاش الصناعة العسكرية.

 

وقالت "لوبينيون": اليوم 31 ديسمبر فرصة لنا كي ننظر إلى الوراء واﻷحداث التي شهدتها السنة الماضية، وسنعرف أن منحنى الدفاع في 2015 واصل الصعود بعد أن ظل هابطا لسنوات.

 

وأضحت الصحيفة أن هذا العام استطاعت فرنسا توقيع عدة صفقات عسكرية، حيث وقعت أول عقود لبيع مقاتلات "رافال" مع مصر وقطر وإجراء محادثات مع الهند بشأنها، وهو ما أعاد الثقة لهذه الطائرة.
 

حتى صفقة حاملة الطائرات "ميسترال" تكللت بالنجاح، وقادت فرنسا مفاوضات بارعة مع روسيا لتعيد بيع الحاملة إلى مصر، ومن المتوقع أن يحقق حجم مبيعات الأسلحة، هذا العام رقما قياسيا، وهو ما يتناقض مع الضعف الاقتصادي في البلاد عام 2015.

 

دوليا.. فإن معظم الأحداث سيطر عليها التدخل العسكري الفرنسي في سوريا، أواخر أغسطس لمحاربة تنظيم الدولة اﻹسلامية، وهو ما أثار الكثير من الضجيج السياسي والإعلامي.

 

لكن المسارح الأخرى بقيت في الظل قليلا. فبالنسبة لعملية (بارخان) لا تزال نشطة، كذلك بالنسبة للتواجد الفرنسي في إفريقيا الوسطى, فإن على الرغم من اندلاع أعمال العنف مجددا فى سبتمبر، فإن الانتخابات التى أجريت يعد علامة إيجابية، ومؤخرا ترددت أنباء عن أن وزارة الدفاع تعتزم التدخل عسكريا في ليبيا.
 

أما صحيفة "لوباريزيان" فاختارات طريقة مختلفة لرصد حصاد 2015 ، حيث نشرت ألبوم صور لأهم أعدادها التي صدرت على مدار العام.

 

وقال "لوباريزيان": عام 2015 مليئ بالأحداث الحزينة التي لا يمكنها للأسف مفارقة ذاكرتنا. الهجمات الإرهابية، وارتفاع معدلات البطالة، ومشكلة المهاجرين، والاحتباس الحراري.

 

وأوضحت أن اﻷلبوم الذي أعدته يحتوي على أربعين خبرا لأهم اﻷحداث التي هزت العالم في 2015، مشيرة إلى أنه في كثير من الأحيان سنجدها مأساوية. ولكن هناك بالتأكيد الكثير من اﻷخبار الإيجابية والمشجعة التي جرت في 2015.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان