رئيس التحرير: عادل صبري 04:15 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

تقرير إسرائيلي: حزب الله خسر ثلث قواته بسوريا

تقرير إسرائيلي: حزب الله خسر ثلث قواته بسوريا

صحافة أجنبية

جنازة مقاتل من حزب الله قتل في سوريا

تقرير إسرائيلي: حزب الله خسر ثلث قواته بسوريا

معتز بالله محمد 15 ديسمبر 2015 20:04

كشف موقع "walla” نقلا عن مصادر استخبارية إسرائيلية أن ثلث مقاتلي تنظيم حزب الله اللبناني البالغ عددهم نحو 18 ألف مقاتل، سقطوا بين قتيل وجريح في معارك بسوريا.

 

وأشار "آفي يسسخروف" محلل الشئون العربية بالموقع الإسرائيلي إلى أن بين 1300 إلى 1500 مقاتل من الحزب الشيعي قتلوا في الحرب الأهلية الطاحنة التي تشهدها سوريا منذ 5 سنوات.

 

وأضاف أن عدد جرحى الحزب يقدر بـ 5000 مقاتل، وأن تلك المعطيات المفاجئة من شأنها أن تؤثر على قدرة التنظيم على القتال في جبهات أخرى.

 

حزب الله بدأ أخيرا في الكشف عن تفاصيل عن قتلاه بسوريا، بشكل يناقض السياسة التي اتبعها خلال السنوات الأولى من مشاركته في القتال إلى جانب جيش النظام. علاوة على ذلك، بات من المسموح إجراء جنازات رسمية علنية للقتلى التي تغطي نعوشهم أعلام الحزب.

 

ونشرت وسائل إعلام عربية نهاية الأسبوع الماضي تقارير عن مقتل 14 من مقاتلي حزب الله في مواجهات مع عناصر "الدولة الإسلامية" (داعش) في منطقة البقاع اللبناني، القريب من الحدود السورية. ونشرت وسائل إعلام لبنانية صورهم. وبحسب تلك التقارير كبدت تلك المعارك حزب الله خسائر فادحة.

 

ويخوض حزب الله معاركه في المنطقة الحدودية بين سوريا ولبنان، وكذلك في شمال غرب سوريا، في المنطقة المعروفة باسم "علوستان" القريبة من اللاذقية، حيث معقل الرئيس العلوي بشار الأسد.

 

وتمتد معارك حزب الله ضد تنظيمات المعارضة السورية المسلحة في إدلب، حيث يقاتل الحزب هناك جنبا إلى جنب مع عناصر الحرس الثوري الإيراني وقوات الجيش السوري النظامية، مع تغطية جوية مكثفة من قبل الطيران الروسي.

 

لكن قوات الحرس الثوري الإيراني تكبدت هي الاخرى خسائر فادحة، وبحسب تقارير في الإعلام الإيراني، قتل أكثر من 80 جندي إيراني، ووقع عدد آخر في الأسر لدى تنظيمات مختلفة في المعارضة.

 

مع ذلك، حقق التنظيم الشيعي نجاحات إلى جانب قوات الأسد. حيث تمكن مقاتلو حزب الله أمس الاثنين وجنود الجيش السوري من استعادة المطار العسكري بالغوطة الشرقية والقرية المجاورة مرج السلطان، الواقعة شرق العاصمة دمشق، بعد أكثر من 3 سنوات من سيطرة قوات المعارضة، وفقا لما أفادت به مصادر عسكرية لـ"رويترز".

 

 

الخبر من المصدر..

 

اقرأ أيضا:-

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان