رئيس التحرير: عادل صبري 01:08 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

إسرائيل تطارد دمية عرفات

إسرائيل تطارد دمية عرفات

صحافة أجنبية

دمية عرفات تقض مضاجع إسرائيل

إسرائيل تطارد دمية عرفات

معتز بالله محمد 14 ديسمبر 2015 17:41

“الجيش الإسرائيلي يحارب الدمى بشجاعة". جاء ذلك على لسان قارئ إسرائيلي معلقا بسخرية على تقرير لموقع "walla" حول إقتحام حشود كبيرة من قوات الاحتلال فجر الاثنين مصنعا للألعاب بمدينة طولكرم شمال الضفة الغربية، ومصادرة محتوياته، والسبب تصنيع دمى للرئيس الفلسطيني الراحل.

 

المصنع الذي يحمل اسم "روتم تويز" قال على صفحته بموقع التواصل "فيس بوك" إن قوات الاحتلال صادرت عدد كبير من منتجاته، والتي تشمل دمى لشخصيات فلسطينية بينها دمية ياسر عرفات وسيدة فلسطينية باسم زينة.

 

وقال صاحب المصنع راسم حسين إن الجنود صادروا نحو 700 دمية من المصنع وجميع الأقمشة المستخدمة في صناعة الكوفية الفلسطينية، مشيرا إلى أنهم احدثوا أضرارا بالغة بالماكينات داخل المصنع.

 

ويعمل "روتم تويز" لانتاج الدمى وألعاب الفراء منذ أكثر من 20 عاما، وبخلاف الشخصيات الفلسطينية ينتج دمى ديزنى وميكي ماوس والدب ويني وسبونج بوب وتويتي وغيرها، فضلا عن الكثير من الدمى (الدبب المحشوة) الأخرى، وبعض مستلزمات غرف الأطفال مثل سلة النفايات والأباجورات، وكراسي الأطفال.

 

المتحدث باسم جيش الاحتلال رفض التعليق مكتفيا بالقول إن التقارير المنشورة حول عملية الاقتحام قيد الدراسة.

 

وقبل بضعة أسابيع صادرت سلطات الجمارك الإسرائيلية في حيفا نحو 4000 دمية لملثمين، يرتدون ملابس على شكل علم فلسطين، ويحمل كل واحد منهم حجرا في يده.

 

واوضح الموقع الإسرائيلي أن :”الدمى تم العثور عليها في حاويات قادمة من دولة الإمارات العربية المتحدة في طريقها للضفة الغربية". مشيرا إلى أن سبب مصادرتها هو "لونها، والعبارات المكتوبة عليها مثل "القدس لنا "و "قادمون يا قدس"، إذ تم اعتبارها مواد تحريضية".


 

الخبر من المصدر..


 

اقرأ أيضا:-

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان