رئيس التحرير: عادل صبري 09:22 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الجاسوس عودة بعد إطلاق سراحه: محظوظ ﻷني إسرائيلي

الجاسوس عودة بعد إطلاق سراحه: محظوظ ﻷني إسرائيلي

صحافة أجنبية

عودة مع عزام عزام الجاسوس الذي أفرج عنه في وقت سابق

الجاسوس عودة بعد إطلاق سراحه: محظوظ ﻷني إسرائيلي

جبريل محمد 13 ديسمبر 2015 09:04

عائلة ترابين" target="_blank">عودة ترابين تعيش في مدينة بئر سبع على تلة تبعد مئات اﻷمتار عن منشأة للتخلص من النفايات، وسط جبال من القمامة تذكم اﻷنوف، ولكن هذه الظروف لم تمنع العائلة من التعبير عن سعادتها البالغة بعودة ابنها عودة إلى مسكنه بعد 15 عاما في السجون المصرية.

 

هكذا وصفت صحيفة "هآارتس" اﻹسرائيلية حال عائلة ترابين بعد اﻹفراج عن ابنهم المتهم بالتجسس في مصر، حيث قدم الشكر لكل من ساهم في إطلاق سراحه، واصفًا وضعه في مصر بأنه "كان في مقبرة"، معربا "عن سعادته بكونه مواطنا إسرائيليا".

 

ترابين البالغ من العمر 34 عاما -الذي أدين بالتجسس لصالح إسرائيل- أطلق سراحه الخميس الماضي، بعدما قالت إسرائيل إنه أنهى مدة عقوبته، في حين تقول السلطات المصرية إن اﻹفراج جاء في إطار صفقة تبادل.

 

وقبل أيام قليلة، جاء نائب وزير التعاون اﻹقليمي اﻹسرائيلي أيوب قرا إلى منزل العائلة حاملا الخبر الذي كان ينتظرونه بقرب إطلاق سراح عودة، وسيعود للعائلة في الوقت المناسب بعد إنتهاء مدة عقوبته، قائلا : إن اﻹفراج جزء من الاتصالات التي أجراها مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لضمان اﻹفراج عنه".

 

عائلة ترابين أكدت أنها لن تتحدث بأي شيء حتى يعبر عودة الحدود إلى إسرائيل، وبمجرد وصوله لمنزله اتجهت القرية بالكامل للتهنئة بسلامة الوصول.

 

وفي مساء الخميس وصل عودة إلى المنزل في سيارة ذات نوافذ داكنة، وبمجرد دخوله ارتفعت صيحات التهليل، واﻷبواق، في حين حرص اﻷطفال على الركض لروية ما كان يحدث، وانتظر محاميه خارج المنزل في محاولة للحصول على القليل من الشكر على المجهود الذي بذله طيلة سنوات لمساعدة اﻷسرة.

 

وبعد دخوله بدقائق فتح باب المنزل وقامت والدته "خربة” باحتضانه، ثم قام بتسليم على أصدقائه واحدا تلو اﻷخر، مشيرا إلى أن فيهم كثيرين لم يرهم طيلة 15 عاما.

 

وظهر عودة متحمسا جدا بعودته لوطنه، وشكر كل من شارك في إطلاق سراحه، وأجاب على بعض اﻷسئلة مرة بالعربية، وأخرى بالعبرية، وثالثة بالإنجليزية، قائلا:" كنت في مقبرة بمصر"، شاكرا رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، والرئيس رؤوفين ريفلين، وموظفي السفارة اﻹسرائيلية بالقاهرة، ومحاميه أسحق ميلتزر.

 

وأضاف:” أشعر أنني في حلم.. لا أعتقد أنني هنا”، مشيرا إلى أنه لا يستطيع الحديث عن الظروف التي أدت للقبض عليه في مصر، لكنه أوضح أن أحد الضباط اخبره في الليلة السابقة ﻹطلاق سراحه بأن عليه تجهيزه نفسه للإفراج". 

 

وتابع:” أنا محظوظ جدا ﻷنني مواطن إسرائيلي.. هذه البلاد تفعل كل شيء لمواطنيها".

 

تاريخ الإفراج عن عودة كان معروفا في وقت مبكر، وأجريت اتصالات بين إسرائيل ومصر تضمنت وعدا لإسرائيل بإطلاق سراحه كما هو مقرر، وأن إطلاق سراحه سوف يتبعه خطوات إضافية لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين. بحسب الصحيفة.

 

الرابط اﻷصلي 

 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان