رئيس التحرير: عادل صبري 06:02 مساءً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"إيزي جيت" البريطانية تمدد إلغاء رحلاتها لمصر حتى 6 يناير

إيزي جيت البريطانية تمدد إلغاء رحلاتها لمصر حتى 6  يناير

صحافة أجنبية

شركة إيزي جيت البريطانية

بي بي سي:

"إيزي جيت" البريطانية تمدد إلغاء رحلاتها لمصر حتى 6 يناير

محمد البرقوقي 24 نوفمبر 2015 10:22

قررت "إيزي جيت" شركة الطيران البريطانية الخاصة التي تعمل بنظام الطيران منخفض التكلفة تمديد إلغاء كافة رحلات الطيران بين منتجع شرم الشيخ والمملكة المتحدة حتى الـ 6 من يناير المقبل، بحسب هيئة الإذاعة البريطانية " بي بي سي."

 

وكانت " إيزي جيت" ومعها شركات طيران أخرى قد ألغت كافة الرحلات الجوية القادمة من شرم الشيخ حتى الأسبوع الحالي.

 

وقالت شركة الطيران البريطانية إن الخطوة الأخيرة تهدف إلى تقديم بعض اليقين للركاب المسافرين خلال فترة أعياد رأس السنة " الكريسماس."

 

رحلات الطيران بين مصر وبريطانيا كانت قد تم تعليقها في أعقاب  حادث الطائرة الروسية التي تحطمت في أجواء سيناء في الـ 31 من أكتوبر المنصرم، وأسفر عن مقتل كافة من كانوا على متنها والبالغ عددهم 224 شخصا.

 

وذكرت " إيزي جيت" أن عملائها على الرحلات الملغية يمكنهم الذهاب إلى مقصد أخر واسترداد أموالهم بالكامل أو حتى الحصول على إيصال برحلة طيران في المستقبل.

 

وكتبت الشركة على موقعها الإليكتروني:" نأسف للأزعاج وهذا هو السبب، لكننا نأمل في أن يساعد التزامنا بالشفافية مع كافة عملائنا في تلك المرحلة، العملاء على إدارة خططهم بمزيد من اليقين."

 

وتابعت:" الوضع خارج نطاق سيطرتنا وسلام الركاب يتظل دائما وأبدا على قائمة أولوياتنا."

 

وعلقت رحلات الطيران الدورية بين المملكة المتحدة وشرم الشيخ في الـ 4 من نوفمبر الجاري.

 

وأعلنت عدة شركات بريطانية حظر الطيران إلى مصر مثل شركات “تومسون إيروايز”  أكبر شركات الطيران و“مونارش إيرلاين" و" بريتش إيروايز”.

 

وكانت"إيروفلوت"، كبرى شركات الطيران الروسية قد قررت تعليق رحلاتها الجوية بين روسيا ومصر اعتبارًا من 1 ديسمبر المقبل.

 

وحسبما أفادت وكالة "سبوتنيك" الروسية، فإن الشركة تنقل حاليًا الروس من مصر إلى روسيا، بسبب الحظر المفروض على نقل الركاب إلى مصر اعتبارًا من 6 نوفمبر.

 

ومن المقرر تقليص برنامج الرحلات الجوية بين موسكو والقاهرة تدريجيًا حتى نهاية الجدول الشتوي، أي حتى 27  مارس من عام 2016.

لمطالعة النص الأصلي

اقرا أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان