رئيس التحرير: عادل صبري 12:32 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

السينما الهندية.. كثير من القتل .. قليل من القبلات

السينما الهندية.. كثير من القتل ..  قليل من القبلات

صحافة أجنبية

أبطال فيلم "العميل 007"

السينما الهندية.. كثير من القتل .. قليل من القبلات

محمد البرقوقي 23 نوفمبر 2015 13:29


أثار قرار هيئة الرقابة الهندية، بالسماح للمشاهدين الهنود الاستمتاع بمناظر العنف والقتل فى أحدث سلسلة أفلام جيمس بوند، المعروفة باسم "العميل 007" دهشة الجمهور، في حين أنها قلصت مناظر القبلات والأحضان بأكثر من 50 % لكونها طويلة عما ينبغي.  

 

وذكرت وكالة رويترز أن هيئة الرقابة الهندية طلبت من شركة "سوني بيكتشرز" حذف مشاهد التقبيل بواقع 50 % من فيلم "سبكتر" الذى يعد أحدث أفلام جيمس بوند والذى بدأ عرضه فى الهند فى عطلة نهاية الأسبوع الماضى .



وبدأ عرض "سبكتر" - أحدث سلسلة أفلام العميل 007 - يوم الجمعة الماضى ولكن بعد اقتطاع أجزاء كثيرة منه بسبب ما اعتبرتها هيئة الرقابة الهندية مشاهد رومانسية غير ملائمة بين دانيال كريج بطل الفيلم والممثلتين مونيكا بيلوتشي وليا سيدو بطلتى الفيلم، وتعتقد اللجنة المكلفة بمشاهدة الفيلم للتصريح بعرضه أن بعض مشاهد التقبيل طويلة جدا.


ويقول باهلاج نيهالاني - رئيس اللجنة وهو منتج سينمائي صنع حملة مصورة لرئيس الوزراء ناريندرا مودي العام الماضي وأطلق حملة ترويجية مصورة أخرى له الأسبوع الماضي - إن الشركة المنتجة للفيلم لديها خيار إما قبول حذف المشاهد أو طلب شهادة فئة (A) التي تقلل بشكل ملحوظ من فرص العرض ونسبة المشاهدة"



وكانت لجنة الرقابة التى تخضع لسيطرة الحكومة القومية بالهند قد رفضت أفلاما تضمنت مشاهد جنسية حميمة غير أن أحكامها تلقى انتقادات على وسائل التواصل الاجتماعي بأنها تخدم الأفكار الأخلاقية المحافظة للحكومة وتضيق على حرية التعبير عند الجماهير العريضة.


ووفقًا للقانون الهندي، فإن الأفلام التي تُدرج ضمن الفئة (A) أو للكبار فقط  لا تعرض في التلفزيون وإن كانت الهند لاتزال تعتمد إلى حد ما على عوائد السينما ولكن سلاسل الأفلام الشهيرة مثل جيمس بوند وأفينجرز تتخطى عائداتها ما تدره الأفلام المحلية.


ومن أحدث الأفلام التى رفضتها لجنة هيئة الرقابة الهندية فيلم مأخوذ عن رواية إباحية ولم يعرض فى الهند رغم حذف الشركة المنتجة لجميع المشاهد الجنسية، غير أن اللجنة رفضته بزعم أن اللغة المستخدمة في الفيلم غير مهذبة.

لمطالعة النص الأصلي

 اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان