رئيس التحرير: عادل صبري 05:06 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالصور| مراحل تطور "ويندوز" في 30 عاما

بالصور| مراحل تطور ويندوز في 30 عاما

صحافة أجنبية

ويندوز أكثر أنظمة التشغيل الرائجة في العالم

بالصور| مراحل تطور "ويندوز" في 30 عاما

عبد المقصود خضر 20 نوفمبر 2015 11:55

يصادف اليوم الجمعة مرور ثلاثون عاما على إطلاق أول نسخة من "مايكروسوفت ويندوز"، أكثر أنظمة التشغيل الرائجة في العالم، والذي كان حجر اﻷساس للنسخ المتقدمة الموجودة في الوقت الحالي.

 

ومنذ انطلقه في 1985 أصبحت مايكروسوفت ويندوز تسيطر على سوق الحاسبات الشخصية في العالم، حيث بلغت حصتها ما يزيد عن 90% متفوققة على نظام التشغيل ماك الذي صدر عام 1984.

 

 

صحيفة "مترو" البلجيكية أعدت تقريرا عن هذا النظام وتطوره خلال الثلاثون عاما الماضية.

 

 

ويندوز 1.0 ( 20 نوفمبر 1985)

كان هذا أول نسخة تشغيل تطلقها مايكروسوفت، حيث كان يحتوي على واجهة رسومية يستطيع من خلاها المستخدم الوصول إلى أنواع مختلفة من اﻷداء الوظيفي كمعالجة النصوص، وبرامج الرسم، ودفتر العناوين، والآلة الحاسبة، الخ... ومع ذلك، فشل هذا الويندوز بسبب محدوديته وبطئه في تنفيذ اﻷوامر.

 

 

ويندوز 2.0 (9 ديسمبر 1987)

بعد عامين من إطلاق النسخة اﻷولى، استطاعت مايكروسوفت أن تتقدم خطوة كبيرة إلى الأمام مع ويندوز 2.0، فنظام التشغيل هذا كان يدعم العديد من المهام الموجودة حاليا، بما في ذلك النوافذ التي يمكن أن تتداخل، وعرض الرموز على سطح المكتب. وكان هذا أيضا أول نسخة تحتوي على لوحة التحكم.

 

 

ويندوز 3.1 (18 مارس 1992)

كان هذا النظام أكثر تطورا وتضمن شاشة التوقف لأول مرة، والتسجيل ودعم الصوت والفيديو، وأضيفت مجموعة برامج جديدة إلى Program Manager باسم Startup يمكن فيها وضع البرامج التي يريد المستخدم أن تبدأ العمل فور تشغيل نظام ويندوز. وتم تحسين إمكانية إزالة وإضافة مكونات ويندوز وأضيف الدعم لخطوط True Type ولاقى هذا النظام نجاحاً كبيرا.

 

ويندوز 95 (24 أغسطس 1995)

مع ويندوز 95 غيرت مايكروسوفت كل شيء تقريبا بما في ذلك البيئة الرسومية التي أعيد تصميمها بالكامل مع ظهور زر "ابدأ”، وشريط المهام وأزرار لتكبير وإغلاق كل نافذة. كما كانت هذه المرة الأولى التي يتم دمج إنترنت إكسبلورر في الويندوز.
 

 

 

 

ويندوز 98 (25 يونيو 1998)

هذه النسخة تميزت بوجود اثنين من التقنيات المبتكرة حيث دعمت تشغيل DVD، وأجهزة USB، كذلك مشاركة اتصال الإنترنت التي يمكن من خلالها أن تشترك عدة أجهزة كمبيوتر متصلة بشبكة محلية في اتصال واحد، كما تم حل مشكلة امتلاء الذاكرة وأيضا خيار لتثبيت برنامج Microsoft Plus! الذي يتضمن مجموعة من صور الخلفيات الخاصة.

 

ويندوز مي (14 سبتمبر 2000)

احتفالا باﻷلفية الجديدة أطلقت مايكروسوفت نظام التشغيل “Windows Me” والذي احتوى على عدد من التقنيات الجديدة لمايكروسوفت وخصوصاً تقنية التعرف التلقائي على العتاد. واستعادة النظام، والتي تسمح للمستخدم باستعادة إعدادات الكمبيوتر لتاريخ سابق، كما أضيف إليه برامج جديدة مثل ويندوز ميديا أو موفي ميكر  مما يسمح لأي شخص بتحرير الفيديو.

 

ويندوز أكس بي (25 أكتوبر 2001)

كان نظام التشغيل هذا يعد ثورة لميكروسوفت، وقد لاقى نجاحا كبيرا، حيث احتوى على العديد من المميزات والإمكانيات في التعامل مع مكتبات الربط الديناميكية والتي كانت تسبب العديد من المشاكل في إصدارات ويندوز السابقة. كما أنها أول نسخة من ويندوز تحتوي على ميزة تحديث المنتج لمكافحة قرصنة البرامج.

 

 

ويندوز فيستا (30 يناير 2007)

وكان يحتوي على عدد من المميزات الجديدة من إعادة تصميم القشرة وواجهة المستخدم من أجل تغيرات تقنية كبيرة، وخصوصا التركيز على المميزات الأمنية. وكان متوفراً في إصدارات عديدة، لكنه تعرض للعديد من الانقادات.

 

ويندوز 7 (22 أكتوبر 2009)

كان نظام التشغيل هذا بمثابة تطوير وتحسين للفيستا، وركزت عروض مايكروسوفت التقديمية على دعم أجهزة اللمس وعلى شريط المهام الجديد كما كان من أهم المميزات التي تضمنها ويندوز 7 هو دعمه للأقراص الصلبة الوهمية، وتعرفه على خط اليد، وعلى قدرته المحسنة على العمل مع معالجات الأنوية المتعددة، وإضيفت وتعديل بعض البرامج.

 



ويندوز 8 (26 أكتوبر 2012)

استمرارا لسابقتها، ويندوز 8 هو نظام تشغيل متوافق مع كل أجهزة الكمبيوتر واﻷجهزة اللوحية، ولأول مرة منذ ويندوز 95 أزالت مايكرسوفت زر ابدأ من شريط المهام. وتم إستبداله بشاشة بدء جديدة يمكن فتحها بالضغط على أسفل يسار الشاشة أو بسحب الفارة إلى يمين الشاشة واختيار ابدأ من الخيارات أو بضغط زر إبدأ من لوحة المفاتيح.

 

ويندوز 10 (29 يوليو 2015)

يتميز الإصدار العاشر من الويندوز بوجود خصائص جديدة، حيث جري تصميمه لتشغيل جميع أنواع الأجهزة، وهذا يعني الحواسيب المكتبية والمحمولة والحواسيب اللوحية والهواتف الذكية وهواتف "التابلت" وأرجعت الشركة فيه من جديد زر ابدأ.

 

ومن الأمور الجديدة تصميم شريط القائمة بطريقة مرنة، تسمح بالتحكم فيه تماما، بحيث يمكن إزالة بعض التطبيقات أو تغيير حجمها، كما طورت الشركة في ويندوز 10 نظاما جديدا أطلقت عليه اسم "Continuum"، وهو مصطلح يعني إمكانية اندماج أفضل بين طرق إدخال البيانات المختلفة، سواء عن طريق اللمس أو لوحة المفاتيح أو الفأرة.

 

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان