رئيس التحرير: عادل صبري 01:33 صباحاً | الأربعاء 18 يوليو 2018 م | 05 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالصور| أكثر 5 شركات طيران خطورة في العالم

بالصور| أكثر 5 شركات طيران خطورة في العالم

محمد البرقوقي 14 نوفمبر 2015 08:44

يعاني الكثير من الأشخاص في العالم من فوبيا السفر بالطائرات خاصة في أعقاب وقوع العديد من حوادث الطائرات التراجيدية سوء عبر تحطمها أو فقدانها.

 

فقد شهد مجال الطيران خلال العامين الماضيين أحداثا مؤسفة بعد فقدان طائرات أثناء قيامها برحلات مثل طائرتي " أسيانا" الماليزية و" إير أسيا" أو تحطم أخرى ووفاة مئات الركاب ممن كانوا على متنها.

 

وانطلاقا من هذه الأحداث المأساوية، سرد موقع " بليونيرز نيوزواير" العالمي قائمة بأكثر شركات الخطوط الجوية التي تمثل خطورة على حياة الإنسان في حال السفر بها، وهي كالتالي:

 

"ليون إير"

"ليون إير" هي شركة الخطوط الجوية الإندونيسية منخفضة التكلفة والتي يقع مقرها في العاصمة جاكرتا. و" ليون إير" هي أكبر شركة خاصة وثاني أكبر شركات الطيران على الإطلاق في عموم البلاد، وتقوم بتسيير رحلات إلى 79 مقصد حول العالم. لكن شركة الطيران تلك تكبدت خسائر جسيمة بعد تحطم طائرتها رقم QZ8501 في العام الماضي.  ولا تعد " ليون إير" هي الوحيدة في إندونيسيا، لكن أيضا شركات أخرى أمثال " جارودا إندونيسيا" و" كالستار" و" سريويجايا إير"، التي تأثرت سلبا بعد حظر الكثير من رحلات الطيران الإندونيسية من التحليق في الولايات المتحدة ودول أخرى في الاتحاد الأوروبي.

 

شركة الخطوط الجوية النيبالية " نيبال إيرلاينز"

تمثل شركة الخطوط الجوية النيبالية أيضا من بين شركات الطيران الأكثر خطورة على حياة الأشخاص في العالم بسبب تعرضها لعديد من الأحداث المأساوية مثل التحطم مرة واشتعال النيران فيها مرة أخرى. شهدت " نيبال إيرلاينز" أكثر من 16 حادثة قاتلة في الثلاثة عقود الماضية.  وقد منح موقع " إيرلاين ريتينج. كوم" المتخصص في تصنيف الطائرات من حيث معايير الأمن والسلامة شركة الخطوط الجوية النيبالية نجمة واحدة ( من بين 7 نجوم) على مقياس السلامة، ولذا يمكنك أن تتخيل كم المشكلات التي ستواجهها إذا قررت السفر عبر تلك الشركة.

 

" كام إير"

تأسست شركة الطيران الأفغانية " كام إير" في العام 2003 وهي متخصصة في تشغيل خدمات ركاب محلية وأيضا خدمات دولية إقليمية. وبسبب الحادث الذي تعرضت له في العام 2010، فَرض على الشركة حظر من العمل داخل بلدان الاتحاد الأوروبي. وبالرغم من أن عُمر شركة طيران " كام إير" لم يتجاوز الـ 12 عام، فإنها شهدت بالفعل العديد من الأحداث الدراماتيكية التي أسفرت عن مقتل ما يزيد عن 100 شخص.

 

" تارا إير"

" تارا إير" هي شركة الخطوط الجوية التي تتخذ من العاصمة النيبالية كتمندوا مقرا لها وهي تابعة لشركة الخطوط الجوية " يتي إيرلاينز" وتتركز عملياتها على تسيير رحلات إلى المطارات النائية ومهابط الطائرات الجبلية.  وعلى الرغم من أن " تارا إير" لم يتجاوز فترة عملها في صناعة الطيران الـ 6 أعوام، تعرضت الشركة لثلاث حوادث في العامين 2010 و 2011، مما تسبب في مقتل أكثر من 25 راكب وأعضاء الطاقم.

 

" سكات إيرلاينز"

شركة " سكات إيرلاينز" التي تتخذ من كازاخستان مقرا لها لم تكن أسعد حظا من شركات الطيران السابقة في عدد الحوادث التي تعرضت لها. وتعمل  " سكات إيرلاينز" منذ العام 1997 وهي تقوم بتسيير رحلات إلى كافة المدن الكبرى في كازاخستان وأيضا إلى الدول المجاورة. " سكات إيرلاينز" محظورة من التحليق في دول الاتحاد الأوروبي بسبب انهيار الثقة في عملياتها التنظيمية. ويشار إلى أن أكبر حادثة تعرضت لها الشركة كان في الـ 29 من يناير 2013 عندما قُتل كافة ركابها الـ 21 في الرحلة رقم 760 التي كانت متجهة من مدينة كوكشيتو إلى الماتي في كازاخستان بعد تحطم الطائرة.

 

  لمطالعة النص الأصلي

 اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان