رئيس التحرير: عادل صبري 07:34 صباحاً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

باري ماتش: راشقو الحجارة برام الله جنود إسرائيليون

باري ماتش: راشقو الحجارة برام الله جنود إسرائيليون

صحافة أجنبية

ضباط إسرائيليون يتنكرون وسط المتظاهرين

بالصور...

باري ماتش: راشقو الحجارة برام الله جنود إسرائيليون

عبد المقصود خضر 07 أكتوبر 2015 20:00

سلطت مجلة "باري ماتش" الفرنسية اﻹسبوعية الضوء على تسلل بعض الضباط اﻹسرائيليين إلى صفوف المتظاهرين، الذين كانوا يرشقون قوات الاحتلال بالحجارة، في مدينة رام الله.

 

وأوضحت المجلة أن حاجز "بيت إيل" الذي يقع عند مدخل مدينة رام الله، كان مسرحا لتجدد الاشتباكات اليوم الأربعاء، حيث اشتبك راشقو الحجارة مع عدد من جنود الاحتلال.

 

وأشارت إلى أن بعض الضباط الذين كانوا متسللين بين المتظاهرين، مرتدين الـ "تي شيرتات والبناطيل الجينز، وأوشحة حماس" سحبوا المسدسات الخاصة بهم قبل إطلاق النار والقبض على بعض الفلسطينيين.

 

هذه الاعتقالات سببت حالة من الذعر بين مئات الفلسطينيين المتظاهرين- تشير باري ماتش-، وانتشرت كلمة (مستعربين)، التي تطلق على الذين يرتدون ملابس عربية للتمويه، بسرعة البرق بين المتظاهرين.

 

وأكدت المجلة أن هؤلاء المتسللين ظلوا بين المتظاهرين لمدة 30 دقيقة على الأقل، مما أثار موجة من الاعتقالات، بعد انضمام جنود إسرائيليين إليهم.

 

وبعد اعتقالهم فتش الجنود الشبان المعتقلين، عقب تكبيلهم ووضعهم على الأرض، ونقلهم إلى مدرعات الجيش ونقلهم إلى جهة غير معلومة.

 

وشهدت الأيام الأخيرة توترا ومواجهات عنيفة بين قوات الاحتلال والفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة.

 

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن مواجهات متفرقة شهدتها الضفة الغربية الثلاثاء أسفرت عن إصابة 208 فلسطينيين.

 

 

اقرأ أيضا:
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان