رئيس التحرير: عادل صبري 07:37 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

صحفي ألماني: في مصر.."العسكر" قتلوا الإعلام

صحفي ألماني: في مصر..العسكر قتلوا الإعلام

صحافة أجنبية

عناصر من الجيش وسط القاهرة

صحفي ألماني: في مصر.."العسكر" قتلوا الإعلام

أحمد زيدان 29 سبتمبر 2015 17:20

"النظام العسكري الحاكم في مصر لن يحل مشكلات البلاد الإقتصادية ولن يساهم في الحفاظ علي تماسك المجتمع وقوته..."

جاءت هذه الكلمات على لسان الصحفي الألماني "قنسطنطين شرايبر" في مقال بصحيفة "دي تسايت" الألمانية تحت عنوان "سب وإستعداء وتهديد"، تناول فيه أوضاع حرية الصحافة والإعلام في مصر وتحدث عن الصعوبات التي تعرّض لها هو شخصياً أثناء عمله الصحفي في القاهرة.

 

وقال إنه تعرض لمضايقات في شوارع القاهرة علي يد عناصر الأمن المصري، مشيرا إلى أن المناخ الحالي في مصر يُفقد العمل الصحفي أهم ركائزه وهي الحرية.

 

وأضاف أن "النظام العسكري" الحاكم في مصر لن يحل مشكلات مصر الإقتصادية ولن يساهم في الحفاظ علي تماسك المجتمع وقوته.

 

مصر أضاعت فرصة تاريخية للإصلاح والنهضة مع ضياع قيم ومبادئ ثورة 25 يناير، حسب رأى الصحفى الألمانى، الذي ذهب إلى أنه مع عودة ما وصفها بـ"الديكتاتورية العسكرية" للحكم، بات الرأي العام المصري ينظر إلى ثورة يناير وكأنها كانت وبالاً علي البلاد، وأن عهد مبارك كان من أزهي العصور.

 

ولفت الكاتب الصحفى إلى أن منظمات المجتمع المدني الألمانية العاملة في مصر لم تجد لها مكاناً في البلاد ولم يعد مرغوباً في وجودها في ظل تضييق أمني كبير علي أنشطتها.

 

"شرايبر " استشهد بالإعلاميين ريم ماجد ويسري فودة ، اللذان تم منعهما من الظهور علي شاشات الفضائيات المصرية بتوجيه من الحكومة المصرية، على حد زعمه.

 

ورأى أن حرية الإعلام والصحافة في مصر ماتت موتاً سريعاً، لأن "النظام العسكري" الحاكم في مصر صار يقمع كل من يظن أنه قد يشكل تهديداً لبقائه في السلطة.

 

واعتبر الصحفى ومقدم البرامج الألمانى أن الكثيرين في مصر لا يعرفون شيئا عن الإعلام المستقل، وأن الجميع كانوا دائما ما يسألونه في مصر عن المعسكر الذي يؤيده، وكأنه من واجب الصحفي هناك أن يكون بوقاً من أبواق هذا المعسكر.

 

وأضاف الصحفى أنه تعرض وفريقه ذات مرة للتهديد بالسلاح علي يد أحد عناصر الأمن المصري المنتشرين بزي مدني في شوارع القاهرة. على حد وصفه.

 

الخبر من المصدر..

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان