رئيس التحرير: عادل صبري 03:17 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

إيه بي سي نيوز: هجوم الكرنك.. طعنة نافذة في صدر السياحة

إيه بي سي نيوز: هجوم الكرنك.. طعنة نافذة في صدر السياحة

صحافة أجنبية

معبد الكرنك

إيه بي سي نيوز: هجوم الكرنك.. طعنة نافذة في صدر السياحة

محمد البرقوقي 10 يونيو 2015 11:21

سلطت شبكة " إيه بي سي نيوز " الإخبارية الأمريكية الضوء على التفجير الانتحاري الذي استهدف معبد الكرنك، أحد أهم الآثار الفرعونية القديمة في محافظة الأقصر صباح اليوم- الأربعاء- قائلة إنه يسدد طعنة نافذة في صدر السياحة المصرية.

وقالت الشبكة إن السياحة تُعد بالفعل شريان الحياة في محافظة الأقصر التي تحوي معظم المعابد والمقابر الفرعونية القديمة والشهيرة، من بينها توت عنخ أمون.

وذكرت أن الأقصر قد تضررت وبشدة جراء تراجع أعداد السائحين الأجانب إبان سنوات الإضطراب السياسي والاجتماعي التي تلت ثورة الـ 25 من يناير 2011 .

وأضافت  أن الهجوم على معبد الكرنك الذي يقع على الضفة الشرقية للنيل يجيء في الوقت الذي بدأت تظهر فيه السياحة بوادر تعاف ملحوظة في أعقاب هبوط حاد بعد ثورة يناير التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك بعد 30 عام قضاها في سدة الحكم.

وكان هجوم الكرنك قد أسفر عن مقتل اثنين من المسلحين وإصابة أربعة أشخاص من بينهم شرطين، بحسب مصادر في وزارة الصحة المصرية.

ونقلت الشبكة عن مصادر في الشرطة المصرية قولها إن قوات الأمن نجحت في إحباط هجومين انتحاريين آخرين كانا يستهدفا المعبد الملاصق لنهر النيل.

ويُعد الهجوم هو الأول من نوعه على أهم مقصد سياحي على الإطلاق في الأقصر منذ العام 1997 عندما قتل مسلحون 58 شخصا بعد إطلاق النار على مجموعة من السياح الأجانب في معبد حتشبسوت بالمدينة والذي يعود تاريخه إلى 3.400 عام مضت.

وأفادت أنباء أن الانتحاري كان يقود سيارة وحاول تفجيرها قرب ساحة معبد الكرنك، مستهدفا حافلة من السياح أمام مدخل المعبد.

وأكدت الشرطة المصرية تفكيك عبوتين ناسفتين أمام ساحة المعبد.

وذكرت مصادر أمنية أن 3 مسلحين حاولوا اقتحام معبد الكرنك بسيارة مفخخة، إلا أن قوات الأمن منعتهم وتمكنت من قتل اثنين منهم بعد اشتباك، بينما فجّر الثالث نفسه.

وأضافت المصادر أن الانفجار تسبب في إصابة عدد من أصحاب البازارات السياحية والمحال التجارية الموجودة بمحيط المعبد، مشيرة إلى أنه ليس هناك أجانب بين المصابين.

ولم تعلن أية جهة بعد مسئوليتها عن الحادث، غير أن تلك الهجمات غالبا ما تحمل بصمات المسلحين المتشددين الذين تخوض قوات الأن معارك شرسة ضدهم في شبه جزيرة سيناء منذ سنوات، حيث تستهدف الجماعات المتشددة المقاصد السياحية سعيا وراء حرمان الحكومة من مصدر حيوي للدخل القومي.

وكان وزير السياحة خالد رامى قد أعلن أمس- الثلاثاء- عن زيادة أعداد السياح الوافدين لمصر بنسبة 9%، خلال الفترة من يناير إلى مايو، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى، مشيرًا إلى أن هناك نسبة زيادة فى أعداد الليالى السياحية، بلغت 3.9%..

اقرا أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان