رئيس التحرير: عادل صبري 08:55 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

إندبندنت: نتنياهو أصبح "مسخرة" البيت الأبيض

إندبندنت: نتنياهو أصبح مسخرة البيت الأبيض

صحافة أجنبية

الرئيس الأمريكي باراك أوباما

إندبندنت: نتنياهو أصبح "مسخرة" البيت الأبيض

محمود سلامة 09 أبريل 2015 19:28

في وقت سابق من الشهر الجاري، حققت إيران ومجموعة 5+1 تقدما هائلا فيما يتعلق ببرنامج طهران النووي المثير للجدل.

 
فبعد 18 شهرا من من المفاوضات، أعلن إحراز تقدم مرض نحو وضع إطار لاتفاق مرتقب يمتد لعشرة أعوام.
 
وأشاد الرئيس الأمريكي باراك أوباما بهذا التقدم، بينما خرج المواطنون الإيرانيون في طهران إلى الشوارع للاحتفال.
 
إلا أن هذا التقدم لم يكن بالنبأ السعيد بالنسبة للجميع، فقد أثار غضبا واجتذب انتقادات من جانب الجمهوريين في الولايات المتحدة ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي ألقى خطابا مثيرا للجدل أمام الكونجرس في الوقت الذي كانت فيه المفاوضات مع إيران تدخل مرحلتها الحاسمة.
 
وأشارت صحيفة إندبندنت البريطانية إلى أن إدارة أوباما تجمعها الآن علاقة متوترة بنتنياهو، كما أنها وبخته بشدة على خلفية تصريحات أدلى بها عشية الانتخابات العامة في إسرائيل.
 
وأشارت الصحيفة إلى أنه بات جليا الآن أن البيت الأبيض أصبح يعتبر نتنياهو مادة للسخرية، موضحة أن نتنياهو كان قد ظهر مسبقا في خطاب شهير أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في 2012 ليرسم خطا أحمر على رسم بياني بسيط لما اعترها قنبلة نووية إيرانية، وهو ما توضحه هذه الصورة:


لكنك إن قمت في الوقت الحالي بزيارة للموقع الإلكتروني المصغر الذي خصصه البيت الأبيض ﻹطار الاتفاق النووي مع إيران، فستجد هذا الرسم البياني الذي يعد سخرية من رسم نتنياهو:


 

ويشير هذا الرسم البياني، الذي يشابه رسم نتنياهو، إلى أثر الاتفاق النووي مع إيران من خلال مقارنة بين الوضع قبل الاتفاق وبعده، فقبل الاتفاق، بحسب الرسم التوضيحي، كان بإمكان إيران استئناف تخصيب اليورانيوم بدرجة عالية دون أي حدود لمخزونها من اليورانيوم المخصب.
 

 

لكن بعد الاتفاق، بحسب الرسم أيضا، لن يعد بإمكان إيران إنتاج اليورانيوم المخصب بدرجة عالية، مع تقليل مخزونها من اليورانيوم المخصب بدرجة منخفضة بنسبة 98 بالمائة.
 

 

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان