رئيس التحرير: عادل صبري 11:25 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

النص الصوتي لمقابلة أبو الفتوح مع فاينانشيال تايمز

النص الصوتي لمقابلة أبو الفتوح مع فاينانشيال تايمز

صحافة أجنبية

د.عبدالمنعم أبوالفتوح

النص الصوتي لمقابلة أبو الفتوح مع فاينانشيال تايمز

وائل عبد الحميد 28 يناير 2015 18:57

قال الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح مؤسس حزب مصر القوية إن النظام الحالي أسوأ من نظام مبارك بخصوص الحريات وحقوق الإنسان والديمقراطية.

وأضاف أبو الفتوح، بحسب النص الصوتي باللغة العربية لمقابلته مع صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية: ” بخصوص الفساد، فإن النظام الحالي ليس فاسدا، لكنه لا يتصدى للفساد بشكل جدي..لكن نظام مبارك كان يجمع بين الاستبداد والفساد ".

ورأى أن "الوضع الاستبدادي" للنظام الحالي يتمثل في "ممارسة فاشية عسكرية ضد المصريين".

وعلى المستوى التشريعي، انتقد أبو الفتوح العديد من القوانين مثل "منع التظاهر"، وجعل الحبس الاحتياطي مفتوح المدة رغم أن المحبوس احتياطيا برئ حتى تثبت إدانته.

وتطرق إلى قانون يحظر الطعن على أي قرار للحكومة يتعلق ببيع شركات قطاع عام، معتبرا أن ذلك يرتبط بالفساد.

واتهم أبو الفتوح النظام بمصادرة الإعلام والضغط عليه..وتوجيه القنوات الرسمية التي تتبع لرجال الأعمال، فلا يسمع إلا الصوت المؤيد للسيسي، بحسب قوله.

ووصف قانون البرلمان الأخير بأنه "غير ديمقراطي" يقتل الأحزاب، ولا يسمح لها بالتنافس.

أما على المستوى العملي واليومي، فتحدث أبو الفتوح عن "عمليات الاعتقال العشوائي والتعذيب في مقرات السجون وأقسام الشرطة، ومنع النشطاء السياسيين من كافة الاتجاهات السفر، وعدوان الشرطة على المظاهرات السلمية"، واصفا إياها بـ "أدوات لنظام فاشي عسكري، يهدف إلى إنشاء جمهورية الخوف، حتى أصبح المصريون يخشون مقابلة أو مصافحة بعضهم البعض".

وحول فارق الفساد بين السيسي ومبارك، علق أبو الفتوح قائلا: ” هو لا يقوم بعمل فاسد..مبارك كان رئيسا فاسدا، كان لصا نهب أموالنا..لكن السيسي لا يفعل هذا، فهو ليس فاسدا، لكنه رئيس ضعيف في مواجهة الفساد"، مطالبا إياه باسترداد المليارات المنهوبة من اللصوص الذين نهبوا ثروات مصر، بدلا من إنشاء "صندوق تبرع"(تحيا مصر).

وفيما يتعلق بالتسريبات الأخيرة المنسوبة لمكتب السيسي علق أبو الفتوح قائلا إنها لم تكن مصدر مفاجأة له في ظل التقنيات الحديثة مثلما حدث من تجسس الـCIA  على أنجيلا ميركل مستشارة ألمانيا.

و لا يوجد صعوبة لأي جهاز مخابرات داخلي أو خارجي للتنصت لتحقيق مصالح أو أهداف وقد تكون للتعبير عن صراع داخل السلطة حيث يقال أن مدير المخابرات السابق فريد تهامي أصبح مركز قوي.

ونفى أبو الفتوح علمه بكيفية تسجيل التسريبات، وأضاف " التسريبات تدل على سوء إدارة وعدم احترام للدستور والقانون".

واختتم قائلا: "أهدافنا هي أهداف ثورة يناير فنحن شاركنا في صناعتها والشعب المصري أعلن عن أهدافه ببساطة عيش ، حرية ، عدالة اجتماعية ، سنكون أول الداعمين لأي نظام يحقق هذه الأهداف وسنعارض أي نظام يصادر هذه الأهداف ويعمل ضدها كالنظام الحالي وسندعو للثورة عليه بكل الوسائل لأن هذه الأهداف البسيطة هي التي تحقق مصالح الشعب فالديمقراطية هي التي تحقق التنمية والاستقرار والغباء الذي يدير به النظام الأوضاع لا يحقق التنمية وطريق الديمقراطية يحتاج لجهد وصبر ولكن التآمر على المسار الديمقراطي من الأجهزة الأمنية صعبت الأمور".

وقالت فاينانشيال تايمز خلال عرضها للحوار باللغة الإنجليزية الأحد الماضي: ” أشار أبو الفتوح إلى أن الفساد قد يقوض النظام، حتى بالرغم من عدم استخدام السيسي لمنصبه في إثراء نفسه أو عائلته، واتهم الجنرال السابق بإحاطة نفسه بزمرة من رجال الأعمال الفاسدين، الذين قد يتسببوا في تنحية مؤيديه. كما قد ينشب صراعا بين صفوة النظام القديم المرتبطين بمبارك، وهؤلاء ذوي الروابط العسكرية"

استمع إلى نص المقابلة

أبو الفتوح: السيسي ليس فاسدا ونظامه فاشي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان