رئيس التحرير: عادل صبري 01:36 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالـ"ساوند كلاود".. الجهاديون يخاطبون 175 مليون شخص شهريا

"فويس أوف أميركا":

بالـ"ساوند كلاود".. الجهاديون يخاطبون 175 مليون شخص شهريا

حمزة صلاح 15 نوفمبر 2014 19:28

بعدما أظهروا براعة في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي على اﻻنترنت، في اجتذاب مجندين جدد ونشر فكرهم، تتجه أنظار الجهاديين" target="_blank">الجهاديين لخدمة "ساوند كلاود" لنشر رسائلهم اﻹعلامية إلى نحو 175 مليون مستمع من جميع أنحاء العالم شهريا، بحسب إذاعة "فويس أوف أميركا".

 

وساوند كلاود  هي واحدة من أشهر  الشبكات اﻹلكترونية المتخصصة في تبادل المقاطع الصوتية، والتي انطلقت في برلين عام 2007، لتسمح ﻷى شخص بإنتاج تسجيل صوتي ومشاركته .

 

وقالت الإذاعة إلى إن الكثيرين تمكنوا خلال الأسابيع الماضية من اﻹلمام بالخطب الجهادية وغيرها من المحتويات التي تبادلتها التنظيمات المتطرفة، مثل القاعدة والدولة الإسلامية (المعروف إعلاميا بداعش)،مع مؤيديها من جميع أنحاء العالم.

 

وكما هو الحال مع التغريدات على موقع تويتر، والصور المرفوعة على موقع التواصل الاجتماعي انستجرام، يعتمد الجهاديون" target="_blank">الجهاديون على المتعاطفين لمشاركة الرسائل الجهادية وتوسيع نطاق عملها، حيث تشمل المحتويات المتشددة المنتشرة على خدمة ساوند كلاود الخطب السابقة لزعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن، والجهادي اليمني - الأمريكي الشيخ أيمن العولقي الذي قُتل في  غارة جوية أمريكية في سبتمبر 2011، على حد قول الإذاعة.

 

وهناك خطب أيضا لزعيم (داعش) أبو بكر البغدادي، علاوة على الأناشيد التي تمجد الجهاديين" target="_blank">الجهاديين وتأسيس "الخلافة" في شرق سوريا وغرب العراق، الكلام للإذاعة.

 

ولاحظ الباحثون في معهد البحوث الإعلامية في الشرق الأوسط "ميمري" ومقره واشنطن، الذي يتولى مراقبة أنشطة المتشددين على الإنترنت، الاستخدام واسع النطاق لخدمة ساوند كلاود عندما بدأ الجهاديون" target="_blank">الجهاديون في نشر تغريدات على تويتر تحتوي على روابط لمسارات صوتية مرفوعة على "ساوند كلاود".

 

وقال ستيفن ستالينسكس، المدير التنفيذي لمعهد ميمري: “يسلط استخدام وسائل الإعلام الاجتماعي في الصراع الحالي في سوريا والعراق الضوء على اعتماد حركة الجهاد العالمية بشكل تام على الإنترنت وعلى الشركات الإعلامية بشكل أساسي التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها".

 

وأضاف أن الجهاديين" target="_blank">الجهاديين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعي ليس فقط لأغراض ترويجية وتجنيدية، ولكن أيضا لجمع الأموال، ومشاركة الخطط على المنتديات المغلقة على الإنترنت، ومناقشة الأيديولوجية، وإبقاء التواصل مع عائلاتهم.

 

وتابع ستالينسكس أن الجهاديين" target="_blank">الجهاديين يستخدمون خدمة ساوند كلاود لرفع وتنزيل محتوى "راديو البيان"، الذي أطلقه تنظيم داعش في مدينة نينوي العراقية، لتسهيل عملية نشر المحتويات الجهادية بشكل أوسع.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان