رئيس التحرير: عادل صبري 10:31 مساءً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

يديعوت: 4368 سائحًا مصريًا زاروا إسرائيل في 2014

بزيادة 4 أضعاف عن 2009..

يديعوت: 4368 سائحًا مصريًا زاروا إسرائيل في 2014

معتز بالله محمد 11 نوفمبر 2014 19:16

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن تزايد أعداد العرب والمسلمين الذين يزورون إسرائيل بغرض السياحة، بمعدلات غير مسبوقة ومن بينهم مصريون وأردنيون وخليجيون.

 

وقالت في بداية تقريرها المنشور اليوم الثلاثاء:" التقارب بين إسرائيل والعالم الإسلامي المعتدل على خلفية التهديد الإيراني وتهديد الجهاد العالمي- يؤتي ثماره أيضًا في مجال السياحة. حيث شهدت السنوات الستة الماضية ارتفاعًا كبيرًا في عدد السياح الذين يتوافدون على إسرائيل من دول إسلامية ودول عربية لا ترتبط بعلاقات دبلوماسية مع إسرائيل".

 

منذ عام 2009 زار إسرائيل سرًا أكثر من 250 ألف سائح مسلم وعربي- كلهم تقريبًا جاؤوا لأغراض دينية تتعلق بزيارة الأماكن المقدسة، لكن بعضهم جاء لعقد الصفقات التجارية والتسوق، على حد وصف الصحيفة.

 

وخلال السنوات الستة الماضية زار إسرائيل 124 ألف سائح من إندونيسيا و81 ألف من الأردن و23،483 ألف من ماليزيا و38 من السعودية، و168 من الإمارات العربية و147 من قطر وعمان.

 

الحيث يدور- بحسب "يديعوت" – عن معطيات امتنعت إسرائيل عن نشرها لعدم الإضرار بهذا "التوجه الإيجابي". وأضافت أن كل طلب للحصول على تأشيرة دخول يتم فحصه بواسطة جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) ثم يتم التصديق عليه بعد ذلك من قبل وزارة الخارجية ومصلحة السكان والهجرة.

 

 

الصحيفة قالت إنها حصلت على التقرير الأخير للمصلحة، والذي تضمن الأعداد الدقيقة للسياح الذين زاروا إسرائيل من 10 دول عربية وإسلامية لا تربطها علاقات دبلوماسية بإسرائيل باستثناء مصر والأردن.

 

وحلت إندونيسيا في المركز الأول، فخلال الـ 6 سنوات زار إسرائيل 124،719 سائحًا ماليزيًا، من بينهم 29،517 عام 2013، مقابل 9442 في عام 2009 أي بزيادة تقدر بنحو 3 أضعاف.

 

ماليزيا جاءت في المركز الثاني حيث زار 23،483 من مواطنيها إسرائيل خلال تلك الفترة من بينهم 7،859 في عام 2013 مقابل 584 فقط عام 2009.

 

وزار 168 سائحًا إماراتيًا إسرائيل خلال الـ 6 سنوات الماضية 38 سعوديًا و73 قطريًا و73 عمانيًا و200 كويتي.

 

كذلك زار 6،440 مغربيًا إسرائيلاً خلال الفترة ذاتها، فيما بلغت هذه المعدلات ذروتها خلال العام الجاري، فمنذ بداية 2014 توافد على إسرائيل 2،239 سائحًا مغربيًا، وذلك مقارنة بعام 2009 الذي شهد دخول 658 مغربيًا إلى إسرائيل بزيادة تتجاوز 3 أضعاف.

 

وتضاعف عدد الأردنيين في إسرائيل منذ عام 2009 وحتى الآن، فخلال السنوات الستة الماضية وصل إلى 81،575 سائحًا.

 

المصريون الذين زاروا إسرائيل بغرض السياحة تزايد عددهم أكثر من 4 أضعاف، فمن 1018 في 2009 إلى 4368 في 2014.

 

وأعلنت الكويت الشهر الماضي أنه بإمكان مواطنيها زيارة القدس المحتلة والضفة الغربية بموافقة الحكومة، على أن يقلع السياح من الكويت إلى العاصمة الأردنية عمان ومن هناك يستقلون الحافلات إلى القدس، ويمكنهم المبيت في فنادق القدس الشرقية، والصلاة في المسجد الأقصى، والتسوق في القدس ورام الله.

 

وزير الخارجية الكويتي افتتح هذا النهج الجديد، وأجرى زيارة للمسجد الأقصى وذلك بالتنسيق مع سلطات الاحتلال. ورغم موجة الانتقاد واعتبار ذلك نوعًا من أنواع التطبيع، بل وحتى تحريم بعد علماء الدين زيارة المسلمين للقدس تحت الاحتلال، شدد الكويتيون على أن زيارتهم للقدس لا تعني بأي شكل الاعتراف بدولة إسرائيل، وأن السياح الكويتيين يبدون تأييدهم خلال تلك الزيارات للشعب الفلسطيني.

 

المثير والخطير ما كشفته الصحيفة في آخر التقرير، حيث قالت تسمح إسرائيل للسياح من الدول غير المرتبطة بعلاقات دبلوماسية معها بعدم ختم جوازات سفرهم لدى الدخول أو الخروج إذا أرادوا ذلك- وذلك حتى لا تُصعب عليهم الأمور عندما يدخلون الدول العربية، لافتة إلى أن السياح العرب والمسلمين يدخلون بالطائرة عبر مطار ديفيد بن جوريون أو بالسيارة عن طريق المعابر الحدودية مع الأردن.***

 

اعتمد مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف تقرير مصر النهائي للمراجعة الدورية الشاملة لملف القاهرة في حقوق الإنسان، مساء الجمعة الماضية، واشتمل على 300 توصية قدمتها مختلف دول العالم لمصر، وظهرت للعلن اليوم الثلاثاء.

 

اقرأ أيضًا: 

إسرائيلين">فيديو.."بشرة خير" تثير رعب الإسرائيليين

أرملة العكاري: زوجي دهس الصهاينة انتقاما للأقصى

نتنياهو يتعهد بإعادة الهدوء للقدس

ليبرمان يتبرأ من دعوات اقتحام الأقصي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان