رئيس التحرير: عادل صبري 12:25 صباحاً | السبت 26 مايو 2018 م | 11 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

فيديو.. محلل إسرائيلي: استرضاء حماس لمصر لم يعد مجديًا

فيديو.. محلل إسرائيلي: استرضاء حماس لمصر لم يعد مجديًا

صحافة أجنبية

ايهود يعري

فيديو.. محلل إسرائيلي: استرضاء حماس لمصر لم يعد مجديًا

معتز بالله محمد 29 أكتوبر 2014 17:58

"حتى الآن عرفنا منطقة عازلة للجيش الإسرائيلي أمام نظام حماس في غزة، والآن هل الجيش المصري يقوم بالأمر ذاته".

 

كان هذا سؤال وجهه المذيع بالقناة الثانية الإسرائيلية لـ"إيهود يعري"، محلل الشئون العربية، والذي أعطى نبذة سريعة عن العملية المصرية، التي تمت بموافقة إسرائيلية مسبقة، على حد قوله.

 

وأوضح "يعري": ”أدخل الجيش المصري لسيناء، قوات التدخل السريع، وهي وحدة النخبة التي أنشأها الجنرال السيسي، وحدة مزودة بالمروحيات، بما في ذلك المروحيات الهجومية. دخول تلك القوات إلى منطقة الحدود مع إسرائيل جرى بموافقة إسرائيلية مسبقة".

وقال إن الهدف من العملية هو تصفية العناصر الإرهابية بسيناء، والتي يسعى بعضها للانضمام لـ"داعش"، وذلك عبر إقامة منطقة عازلة، تعزل قطاع غزة بشكل فعلي عن سيناء، وتمتد 14 كم بطول محور فيلادلفيا وبعرض نحو نصف كيلومتر لخلق قطاع فاصل نظيف تمامًا.

 

المحلل الإسرائيلي استطرد بالقول إن السلطات في مصر أعطت إنذارًا لنحو 500 أسرة تقيم داخل هذا القطاع العازل داخل الـ500 متر بإخلاء منازلهم بغية هدمها، مشيرًا إلى أن الجيش تعهد بإيجاد سكن بديل لهذه الأسر.

 

وأكد أن حركة المقاومة الإسلامية "حماس" اعتبرت هذه الخطوات التي يتخذها الجيش المصري موجهة ضدها، وذلك في ظل وجود ما وصفها بـ"جوقة عازفين بالإعلام المصري تقول إن حماس على علاقة بالعمليات الرهيبة التي وقعت ضد قوات الجيش بسيناء وأسفرت عن سقوط 30 قتيلاً قبل عدة أيام”.

 

“يعري" ختم قائلاً: ”حماس تريد إرضاء المصريين، فأقامت سرادق عزاء للجنود المصريين الذين قتلوا، لكن هذا لا يجدي نفعًا، المصريون يعزلون أنفسهم عن غزة، ومعبر رفح لن يتم فتحه”.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان