رئيس التحرير: عادل صبري 03:07 صباحاً | الأحد 22 يوليو 2018 م | 09 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

موقع بريطانى: سيناء فرصة سياسية فى عيون النظام المصرى

موقع بريطانى: سيناء فرصة سياسية فى عيون النظام المصرى

صحافة أجنبية

مراسم تشييع ضحايا تفجير سيناء

موقع بريطانى: سيناء فرصة سياسية فى عيون النظام المصرى

حمزة صلاح 27 أكتوبر 2014 19:42

"لطالما استمرت القاهرة فى النظر إلى سيناء بعين من الشك والريبة، واستغلال تلك الصحراء وسكانها كمنصة للفرص السياسية، وتنفيذ الحملات العنيفة واحدة تلو الأخرى للحد من التهديدات الإرهابية والتأكيد على أهمية الجيش لن تجدى نفعا".

بهذه الكلمات أشار موقع "ميدل إيست آى" البريطانى إلى وضع أهالى سيناء، الذين عانوا بشكل كبير من الإهمال والفقر، والآن يعانون من العنف الرهيب، مرجحا أن حملة الرئيس عبدالفتاح السيسى بتكثيف الحلول الأمنية لن تخفف العبء عن سيناء، ولن تقدم أى بارقة أمل لشعبها البائس.

وأضاف الموقع: “تعتبر سيناء جنة وجحيم على حد سواء، تلك الصحراء المثلثة تمثل أرض قاحلة لآفاق يائسة، تتخللها دائما بقايا المعدات العسكرية من الحروب السابقة، كما أنها تتكون من شواطئ خلابة، وتاريخ لا يصدق، وانصهار لثقافات يرجع تاريخها إلى العصور القديمة، هذه الأرض تحتوى على تناقضات مذهلة، لكنها أيضا قاتلة".

وتابع: "فى سيناء مئات الآلاف من الناس معظمهم من الفقراء الذين يكافحون من أجل البقاء، والصعوبات فيها أسوأ من أى مكان آخر فى مصر، هذه المنطقة شاغرة من الصحفيين المستقلين، وتأتى أخبار متقطعة حول القتل والاعتقالات والتعذيب، ومجموعة أخرى من انتهاكات حقوق الإنسان، ونادرا ما تليها تحقيقات مستنيرة".

وأردف الموقع: “لكن العنف الناشئ من سيناء نفسها – المتوقع بالنظر إلى مستوى البؤس والحرمان والفقر – يتم التقليل من شأنه بواسطة وسائل الإعلام، وتستغله القاهرة إلى أقصى درجة، ولا تزال أعمال العنف فى سيناء لغزا محيرا، ولا تحدث عن طريق الصدفة البحتة، وتفسير ذلك أن العنف فى الغالب يكون دوافعه سياسية، ويكون هناك خطوات محسوبة سابقا لإلقاء اللوم على أطراف معينة ومعاقبة الآخرين، وهذه السياسة لن تتغير قريبا”.

 

وفى أعقاب الهجوم الأخير على قوات الأمن المصرية فى سيناء، ألقى السيسى خطابا متلفزا - وحوله حشد من الضباط العسكريين - يتهم فيه "أيادى أجنبية" بالوقوف وراء الهجمات، حتى قبل إجراء أى تحقيق شامل أو وجود أدلة واضحة على ذلك، متعهدا بمحاربة التطرف عن طريق حملة طويلة الأجل.

وأبدت وسائل الإعلام الإسرائيلية اهتماما خاصا بالتدابير الأمنية المصرية، وبخاصة الأنباء حول خطط الحكومة لإقامة منطقة عازلة على طول حدود سيناء مع قطاع غزة.

ورأى الموقع أن حركة حماس - التى ما زالت تكافح من أجل التعامل مع تداعيات حرب الـ 51 يوم الأخيرة، وإنهاء الحصار الذى تفرضه إسرائيل عليها - ليس لديها مصلحة فى شن هجمات دموية على الجنود المصريين، لأن ذلك الأمر من شأنه أن يفاقم عزلة الحركة ويطيل من معاناة سكان غزة.

اقرأ أيضا:

ج.بوست: تحت الحصار.. مصر تبحث عن حلفاء

بيزنس ويك: توسيع صلاحيات القضاء العسكرى يهدد الحريات

نيوزويك: سيناء جبهة داعش الجديدة نحو الخلافة

الإندبندنت: هجوم سيناء يثير مخاوف جدية من الإسلاميين

ن.تايمز: الإعلام المصرى "يرسمن" التطبيل

ل.أ.تايمز: تصريحات السيسى تنذر بقمع جديد للإخوان

ن.تايمز: تفجير العريش يكذب ادعاءات الحكومة بانتهاء العنف

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان