رئيس التحرير: عادل صبري 11:19 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

مركز إسرائيلي: الإخوان وراء انتفاضة القدس

مركز إسرائيلي: الإخوان وراء انتفاضة القدس

صحافة أجنبية

مواجهات مع الاحتلال بالقدس

البداية من ميدان التحرير

مركز إسرائيلي: الإخوان وراء انتفاضة القدس

معتز بالله محمد 26 أكتوبر 2014 18:27

حمل مركز القدس للشئون العامة- وهو مؤسسة إسرائيلية مستقلة متخصصة في الدبلوماسية العامة والسياسة الخارجية- جماعة الإخوان المسلمين مسئولية تدهور الأوضاع في القدس الشرقية والتخطيط للانتفاضة هناك، وذلك مع تصاعد المواجهات بين شبان فلسطينيين وشرطة الاحتلال بالمدينة خلال الأيام الماضية.

 

وقال" بنحاس عنباري" الخبير الإسرائيلي في شئون الشرق الأوسط:”طلقة البداية للتدهور في القدس انطلقت من ميدان التحرير بالقاهرة، فور الإطاحة بالرئيس مبارك. الأب الروحي للإخوان المسلمين الشيخ يوسف القرضاوي، جاء للميدان معلنا من هناك عن معركة تحرير الأقصى”.

 

وتابع أنه ورغم اندلاع "الاضطرابات"في العالم العربي على خلفية الصعوبات الاقتصادية التي قادت الشباب لليأس، فإن جماعة الإخوان المسلمين قررت توجيه الغضب المختزن تجاه إقامة الخلافة الإسلامية، ووقع اختيارها على الشيخ رائد صلاح رئيس " الحركة الإسلامية" داخل فلسطين المحتلة، كونه قادرا على إدارة الصراع من الداخل.

 

“عنباري"مضى يقول "كان الهدف توجيه الحالة الجارفة من عدم الاستقرار تجاه إقامة خلافة إسلامية عاصمتها القدس، وقد قال الشيخ رائد صلاح كلاما مفصلا في هذا الصدد".

 

واعتبر أن" التدهور بالقدس جاء لإعادة الحياة للإخوان المسلمين في كافة أنحاء العالم العربي، خاصة في مصر بعد الضربات التي تلقوها من الرئيس عبد الفتاح السيسي" مضيفا" هدف ذلك أيضا لتنظيم المسلمين في أوروبا حول موضوع قابل للانفجار، من أجل دفع وضع الإسلام في القارة المسيحية".

 

لحماس أيضا اعتبارات تكتيكية- بحسب عنباري- فمن ناحية لا تستطيع التخلي عن المقاومة، لكنها أيضا لا تستطيع استئناف الهجمات من غزة. وهنا تندمج الاعتبارات الاستراتيجية للإخوان المسلمين مع الاعتبارات التكتيكية لحماس، على حد قوله.

 

وختم الكاتب الإسرائيلي بالقول:” في حين أن حماس هي القاطرة التي تقود الأحداث، فإن حركة فتح مقطورة يتم سحبها، فالتنظيم الذي وقعت إسرائيل معه اتفاق تاريخي يثبت أنه لم يعد لديه روح أو عمود فقري. إذا ما نجحت حماس- لا قدر الله- في قيادة انتفاضة بالقدس- فإن الحريق سيمتد للضفة ويُسقط السلطة الفلسطينية".

 

كلام المحلل الإسرائيلي جاء متسقا مع تصريحات أدلى بها رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو في مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية اليوم الأحد، حيث اتهم ما وصفها بـ" الجهات الإسلامية المتطرفة" بالسعي لإشعال "العاصمة " ويقصد بها القدس المحتلة.

 

وأعلن نتنياهو تعزيز القوات الإسرائيلية المتواجدة بالمدينة بنحو 1000 فرد من حرس الحدود والوحدات الخاصة لتسجل القدس ابتداء من اليوم رقما قياسيا في حجم قوات الاحتلال المنتشرة فيها.

 

اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان