رئيس التحرير: عادل صبري 10:55 صباحاً | الثلاثاء 19 يونيو 2018 م | 05 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

يديعوت: عرب 48 مع داعش

  يديعوت: عرب 48 مع داعش

صحافة أجنبية

شعار داعش على المسجد

يديعوت: عرب 48 مع داعش

معتز بالله محمد 07 سبتمبر 2014 19:39

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن تزايد تأييد الدولة الإسلامية في إسرائيل بين فلسطيني 48 الذين يشكلون ما نسبته 20 % من إجمالي السكان، حيث باتوا يرون في التنظيم المتشدد، دولة بكافة المقاييس.

وأضافت الصحيفة "وفقا للتقديرات، فإن عدد المواطنين من عرب إسرائيل المؤيدين لداعش في تزايد مستمر. الرعب الشديد من التنظيم وسماته أدى لاستدعاء إمام أحد المساجد في أم الفحم، بعد أن لتعليق شعار داعش على المسجد، تم التحقيق معه، وطُلب منه إزالته وأطلق سراحه".
 

"يديعوت": نقلت عن الإمام قوله" الشعار موجود منذ تأسيس المسجد، نحن لا نؤيد داعش أو أي جهة أخرى"، مشيرة إلى أنه تم التحقيق مع فلسطيني آخر أبدى تأييده للتنظيم.
 

وقال رجل دين للصحيفة إن الحديث يدور عن دولة إسلامية، وأنه هكذا يجب التعامل مع أعضائها: "أنفذ أمر ربي وأؤيد هذه الدولة، طالما كانت حريصة على تنفيذ أوامر الله. نشاهد الأفلام، والذبح هو أحد الطرق لإعدام الكفار والقتلة".

 

وأضاف أن التأييد لـ "داعش" سوف يتزايد في الوقت الذي يعترف بها الناس كدولة:” الكثير من المسلمين لا يعرفون أن الحديث يدور عن دولة مستقرة لها سياسات واضحة، تؤمن بالقرآن والنبي محمد".

 

الشيخ الفلسطيني حامل الهوية الإسرائيلية والذي لم تحدد الصحيفة هويته، تابع قائلاً: "للأسف، يرتكب الإعلام الكثير من الأخطاء تجاه الدولة الإسلامية، وينشر أشياء غير صحيحة. لذلك لا نرى الكثيرين يؤيدونها. كل من يعرف المغزى الحقيقي للدولة يجب أن يؤيدها. لا أتحدث فقط عن المسلمين، كذلك يجب أن يفهم اليهود، ويدركوا أنهم بالفعل أول ضحايا الصهيونية، لذا عليهم تأييد الدولة الإسلامية بل واعتناق الإسلام".

 

ولا يكترث الشيخ كثيرا بالانتقاد الموجه له في القطاع العربي لدعمه لـ"داعش"، وهو ما أكده بالقول: "أواجه انتقادات تحديدًا من قبل مسلمين وعرب. في أعقاب قرار وزارة الدفاع (الإسرائيلية) باعتبار الدولة الإسلامية كيانًا إرهابيًا أصبحت أرى الكثير من الانتقادات من قبل الجمهور الإسرائيلي، لكن ذلك لن يردعني ولا يجعلني أخشى أي شيء".
 

كذلك استشهدت الصحيفة برأي فلسطيني آخر من منطقة المثلث التي يقطنها 300 ألف من فلسطيني 48، والذي قال إن من يحاول إيذاء "داعش" كالحرب التي أعلنها الرئيس الأمريكي هو مجرد من الإنسانية.

 

ومضى يقول: "سأواصل تأييدي للدولة الإسلامية لأنهم يناضلون من أجل الإسلام والمسلمين، ومن يحاول إيذائهم من وجهة نظري ليس إنسانًا. سوف تتضح الصورة أكثر في قادم الأيام، ليعلم الجميع أن الدولة الإسلامية هي الحل الوحيد لنا جميعًا. أدعو المسلمين كافة والعالم أجمع لدعم هذه الدولة من أجلنا جميعًا".
 

من غير المستبعد أن يكون تقرير الصحيفة محاولة تحريض جديدة ضد فلسطيني 48، وتمهيدا للمزيد من الخطوات والإجراءات العنصرية التي دائما ما تتبعها سلطات الاحتلال تجاههم.
 

يشار إلى أنَّ وزير الدفاع الإسرائيلي "موشيه يعالون" كان قد وقَّع مؤخرًا مرسومًا اعتبر فيه أنَّ إسرائيل تعتبر "داعش" جماعة إرهابية، وأنها قد تتخذ ما تراه مناسبًا لمواجهته.وهي الخطوة التي فسرها كثيرون بإعلان تل أبيب رسميًا الحرب على "داعش"، واستعدادها للعمل عسكريا ضمن التحالف الدولي للحرب على الدولة الإسلامية في العراق وسوريا.

 

شاهد الفيديو..


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان