رئيس التحرير: عادل صبري 07:47 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

إسرائيل تمحو 5 قرى فلسطينية من الوجود

إسرائيل تمحو 5 قرى فلسطينية من الوجود

صحافة أجنبية

المستوطنات تبتلع وادي فوكين

في خطوة نحو" القدس الكبرى"..

إسرائيل تمحو 5 قرى فلسطينية من الوجود

معتز بالله محمد 31 أغسطس 2014 18:58

كشفت صحيفة" هآرتس"عن مصادرة إسرائيل 4000 دونم جنوب مدينة بيت لحم بالضفة الغربية، انتقاما لمقتل مستوطنيها الثلاثة في يونيو الماضي.

وأوضحت الصحيفة أن العملية تتضمن مناطق واسعة غرب البؤرة الاستيطانية جوش عتسيون باتجاه القدس، بهدف إيجاد ترابط بين ما يسمى بالخط الأخضر ومستوطنة بيتار عيليت وكفار عتسيون.

 

وفي الأسبوع الماضي أعلن منسق الأعمال الحكومية عن 3799 دونم في المنقطة التي تضم 5 قرى فلسطينية في بيت لحم كـ"أراضي دولة"، ردا على اختطاف وقتل ثلاثة مستوطنين خلال يونيو الماضي.

 

الصحيفة كشفت أن هذا الإعلان صدر بناء على تعليمات من القيادة السياسية في إسرائيل في 25 أغسطس، بابتلاع خمس قرى فلسطينية ومحوها من الوجود وهي قرى صوريف ووادي فوكين وحوسان والجبعة ونحالين.

 

وبحسب المنسق الإسرائيلي فقد اتخذ المجلس الوزاري الأمني المصغر في إسرائيل قرار بمصادرة هذه الأراضي بعد عملية اختطاف المستوطنين، بل وطرح عدد من الاقتراحات للبناء فيها وضمها للمستوطنات القريبة.

 

ويأتي هذا القرار بعد سلسلة خطوات وخطط أقدمت عليها إسرائيل لضم مستوطنات جوش عتسيون للقدس المحتلة، كانت آخرها مصادرة 984 دونم حول مستوطنة" نافيه دانيال"، في أبريل الماضي.

 

وتطرقت وزير العدل" تسيبي ليفني" مساء اليوم الأحد للقرار الجديد في حديث لإذاعة جيش الاحتلال وقالت:” الآن وبينما يتعين علينا حشد العالم لمنع اتخاذ خطوات ضد إسرائيل، والعمل سويا مع تلك العناصر المعتدلة، تأتي هذه الخطوة التي تثير الانتقادات ضدنا، كي تضر بمساعينا".


 

من جانبه نشر رئيس المجلس الإقليمي" جوش عتسيون" بيانا قال فيه" الإعلان عن ضم هذه الأراضي التي تيبلغ مساحتها 4000 دونم للدولة ، تمهد الطريق لإنشاء المدينة الجديدة جفعوت في جوش عتسيون. أريد أن أبارك رئيس الحكومة وحكومة إسرائيل على تبني هذه المبادرة ووزير الدفاع ورئيس الإدارة المدنية للإسراع في تنفيذ القرار".

 

ويرى مراقبون أن اختيار نتنياهو لهذا التوقيت جاء لرفع أسهمه السياسية في وقت يواجه فيه ضغوط داخلية كبيرة على خلفية فشله في تحقيق الأهداف الإسرائيلية في العداون على غزة.

 

 

وتعتبر هذه الخطوة هي الثانية في " مشروع القدس الكبرى" الذي دشنه رئيس الحكومة الأسبق آرئيل شارون، والذي يدور حول إلحاق" جوش عتسيون" بالقدس بهدف إحداث تفوق ديموغرافي يهودي كاسح في المدينة المحتلة، بالإضافة إلى تهويد مساحات واسعة من الضفة الغربية.

 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان