رئيس التحرير: عادل صبري 09:42 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

موقع أمريكي: مصر لا تستأثر بالأهرامات في إفريقيا

موقع أمريكي: مصر لا تستأثر بالأهرامات في إفريقيا

صحافة أجنبية

منطقة الأهرامات في مدينة "مري" السودانية

بالصور..

موقع أمريكي: مصر لا تستأثر بالأهرامات في إفريقيا

محمود سلامة 31 أغسطس 2014 10:23

ألقى موقع "سليت" الأمريكي الضوء على وجود أهرامات قديمة أخرى في منطقة شمال إفريقيا بخلاف أهرامات الجيزة الشهيرة وغيرها من الأهرامات في مصر، مشيرا إلى أن هناك منطقة تضم وحدها عددا من الأهرامات يتجاوز كل ما تضمه مصر من أهرامات.

 
وقال الموقع إن مصر ليست البلد الأفريقي الوحيد الذي توجد به أهرامات قديمة، ففي الحقيقة هناك قطاع صغير في صحراء شمال السودان يحتوي على عدد من الأهرامات يفوق أهرامات مصر بأكملها.
 
وأوضح أنه في ظل حكم الأسرة الفرعونية الخامسة والعشرين في مصر (والذي امتد بين عامي 760 و656 قبل الميلاد)، كانت مدينة "مروي" - التي تقع حاليا في شمال السودان - عاصمة لمملكة "كوش" التي كانت خاضعة لحكم ملوك نوبيين غزوا جنوب مصر آنذاك.
 
وأضاف أن هذه المدينة التي تبعد مائتي ميل عن العاصمة السودانية الخرطوم تضم مقابر ملكية، وكما كان الحال في مصر حينها، حرص "الكوش" على دفن ملوكهم وملكاتهم مع قطع من الذهب والمجوهرات والخزف، وفي بعض الأحيان حيوانات نادرة، كما أن بعض الملوك كان يتم تحنيطهم بخلاف آخرين كان يتم حرق جثامينهم أو دفنها كما هي.
 
وقد تم بناء أهرامات فوق كل مقبرة من هذه المقابر أكثر حدة وأقل اتساعا من الأهرامات المصرية.
 
وأشار تقرير الموقع إلى أن "مروي" تضم نحو 220 هرما تنتشر في ثلاثة مواقع، لافتا إلى أن هذه الأهرامات ظلت سليمة حتى الثلاثينات من القرن التاسع عشر، وذلك حتى قيام صائد الكنوز الإيطالي جيوسيبي فيرليني بتحطيم قمم 40 هرما منها بحثا عن الذهب والمجوهرات، وفي السنوات الأخيرة، تمت إعادة بناء عدد قليل منها ﻹعطاء الزوار انطباعا عن شكلها القديم.


 
اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان