رئيس التحرير: عادل صبري 12:49 مساءً | الخميس 22 نوفمبر 2018 م | 13 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

تايمز: الإرهاب يصنع محليا في بريطانيا

تايمز: الإرهاب يصنع محليا في بريطانيا

صحافة أجنبية

جهاديون من بريطانيا - ارشيفية

تايمز: الإرهاب يصنع محليا في بريطانيا

وكالات 25 أغسطس 2014 04:40

تحمل افتتاحية صحيفة "التايمز" الصادرة صباح اليوم الإثنين عنوان "الجهاد المصنوع محليا"، وتناقش سبل "إيقاف تصدير الإرهاب من بريطانيا".

وتنسب الافتتاحية الى أحد "الجهاديين البريطانيين" قوله إن "القتل باسم الله يختلف عن القتل بلا هدف" ويضيف أن "الوجود في منطقة حرب شيء جميل".

"هذه لغة الجهل والبربرية" تقول الافتتاحية ، "لكنها لغة الدعاية الناجحة في حرب دعائية خسرتها بريطانيا".

وترى الصحيفة أن بريطانيا أصبحت "مفرخا للإرهابيين" الذين يسافرون إلى سوريا والعراق ثم يبدأون بتجنيد آخرين، وأنه يجب مواجهة الخطر الأمني الذي يشكله هؤلاء الإرهابيون حين عودتهم إلى بريطانيا، من خلال سن قوانين جديدة والاضطلاع بدور أنشط في العراق.

وتدعو الصحيفة إلى مواجهة خطر الإرهاب بسن قوانين أكثر صرامة، كما يجب تجفيف موارد الإرهاب بأن يتغلغل القائمون على ذلك في المجتمعات التي ينشأ فيها الإرهابيون بشكل أكثر فعالية.

وتنتقد الافتتاحية قرار الحكومة عدم المشاركة المباشرة في ما يجري في العراق، وتقول إن النشاط العسكري في العراق قائم، حتى ولو اقتصر على قوات خاصة وحتى لو لم تتمكن الحكومة من الإعلان عن ذلك، لكن يجب على الحكومة عمل المزيد لهزيمة مقاتلي الدولة الإسلامية.

وتتردد دعوات مشابهة في صحيفة "الديلي تلجراف" في مقال كتبه عمدة لندن بوريس جونسون بعنوان "إن لم نفعل شيئا فسنشجع الارهاب على الاقتراب من أبواب منازلنا".

يقول بوريس "لقد استمعت الى قاتل جيمس فولي وعرفت لهجته البريطانية. إذن هو تعلم في مدارسنا واستخدم نظامنا الصحي واستفاد وعائلته من نظائم الرفاه الاجتماعي، ثم قرر أن يسدد لنا الفاتورة، بهذه الطريقة".

يقال لأمثال هذا القاتل انهم في حال موتهم فسوف يحظون في الحياة الأخرى باثنين وسبعين عذراء، ونحن لا نهتم بما سيجري مع هؤلاء في السماء، بل نركز اهتمام على الوضع الذي يخلقونه على الأرض، يقول بوريس.

ويتابع بوريس مقاله فينحي باللائمة على الحرب التي شنتها بريطانيا والولايات المتحدة على العراق بهدف الإطاحة بحكم صدام حسين، ويرى أنها لعبت دورا في إنتاج الوضع الحالي، ويتساءل كيف يمكن التأكد أن تدخلا مشابها لن يكون له هذه المرة أيضا اثر عكسي؟ ويقدم جونسون نصائحه في المقال من أجل تجنب الأخطاء السابقة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان