رئيس التحرير: عادل صبري 04:05 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الثانية الإسرائيلية: محمد ضيف أخطر عقول حماس

الثانية الإسرائيلية: محمد ضيف أخطر عقول حماس

صحافة أجنبية

محمد ضيف

ﻻ يحتاج لخرائط لدى تخطيطه للعمليات..

الثانية الإسرائيلية: محمد ضيف أخطر عقول حماس

معتز بالله محمد 20 أغسطس 2014 20:22

قالت القناة الثانية الإسرائيلية، إن محمد ضيف المصري أو "أبو خالد" قائد كتائب عز الدين القسام، والذي تعرض لمحاولة اغتيال فاشلة أمس، هو المسئول عن تطوير أسلحة حماس، لافتة إلى أنه ينتمي لجيل مؤسسي العمليات الاستشهادية التي حولت حماس من جماعة مسلحة بالسكاكين والبنادق، لواحدة من أخطر الجماعات "الإرهابية" في المنطقة.

 

وأكد التقرير الإسرائيلي المصور، أن ضيف زُج به في السجون الإسرائيلية لفترة قصيرة خلال الانتفاضة الأولى نهاية الثمانينيات، بعدها قام بالتخطيط لعملية اختطاف الجندي الإسرائيلي "نحشون فاكسمان"، إضافة إلى الكثير من العمليات الفتاكة التي هزت إسرائيل.

 

وتابع التقرير أنه في عام 96، سار ضيف على درب يحيى عياش "المهندس" الذي اغتالته إسرائيل، مشيرًا إلى أن ضيف هو أبرع عناصر حماس على الإطلاق في التخطيط للعمليات الاستشهادية والنوعية، فهو لا يحتاج لخرائط أو صور، "فكل العمليات مرسومة في رأسه، تلك الرأس الأخطر لدى حماس”.


 

ولد المطلوب رقم "1” لإسرائيل والبالغ من العمر 49 عامًا، في خان يونس جنوب قطاع غزة، حاولت إسرائيل أكثر من مرة اغتياله، وفي عام 2002 كاد قائد كتائب القسام أن يفقد حياته، حيث أصيب بشكل بالغ، ووفقًا للمقربين منه أصيب ضيف بشلل جزئي وصعوبة في الكلام والحركة.


 

وبعد محاولة الاغتيال هذه لم يظهر ضيف بشكل علني، لدى شباب الحركة أو بين الجمهور بشكل عام، واكتفى بتلاوة بيانات مسجلة دون أن يظهر فيها وجهه.


 

وكانت إسرائيل استهدفت منزل ضيف في حي الشيخ رضوان مساء أمس، في محاولة اغتيال فاشلة أفضت إلى استشهاد زوجته وداد مصطفى حرب، 28 عامًا، وابنه الرضيع علي، 8 شهور.


 

شاهد التقرير..

 

محاولات اغتيال سابقة..

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان