رئيس التحرير: عادل صبري 07:26 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

إندبندنت: تقرير رابعة يحرج توني بلير

إندبندنت: تقرير رابعة يحرج توني بلير

صحافة أجنبية

رئيس الوزاء البريطاني اﻷسبق توني بلير

إندبندنت: تقرير رابعة يحرج توني بلير

حمزة صلاح 13 أغسطس 2014 19:28

رأت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، أن تقرير منظمة هيومن رايتس ووتش المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان يثير الكثير من التساؤلات حول العلاقة الوثيقة التي تربط رئيس الوزراء البريطاني اﻷسبق توني بلير مع الحكومة المصرية، لاسيما بعد اتهام عدد من كبار المسؤولين المصريين بالتواطؤ في عمليات القتل "الممنهج وواسع النطاق" التي خلفت ما لا يقل عن 1000 قتيل من المحتجين المؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي خلال فض اعتصام رابعة العدوية العام الماضي.

 

وذكر تقرير المنظمة الحقوقية، أن قوات الشرطة والجيش المصرية "مارست أعمال قتل ممنهج ومتعمد واسع النطاق بحق المتظاهرين العزل ﻷسباب سياسية"، في إجراءات ترتقي ﻷن تكون "جرائم ضد الإنسانية".

 

وأوصى التقرير بالتحقيق مع بعض كبار الضباط في أجهزة اﻷمن المصرية وتحميلهم المسئولية لدورهم في التخطيط لمذبحة رابعة التي تساوي أو تسوء عن مذبحة تيانانمن الصينية في عام 1989، ويتضمن ذلك محاسبة الرئيس عبدالفتاح السيسي باعتباره وزير الدفاع حينها ونائب رئيس الوزراء للشؤون اﻷمنية، فضلاً عن إقراره على العلن أنه قضى "أيامًا طويلة لمناقشة جميع تفاصيل فض رابعة".

 

ورفضت الحكومة المصرية ما توصل له التقرير من نتائج، متهمًا إياه بأنه تقرير "منحاز وغير مهني".


ومع ذلك، نوهت الصحيفة عن أن توني بلير، مبعوث السلام في الشرق الأوسط، دعم ما وصفته بـ"الانقلاب" ضد الرئيس اﻷسبق محمد مرسي، علاوة على أنه أعرب عن تأييده للحكومة المصرية الجديدة، ويتصرف الآن كمستشار غير رسمي للإصلاح الاقتصادي للرئيس السيسي.

 

وقال كريس دويل، مدير مجلس التفاهم العربي البريطاني: "إنها ليست أول مرة، وأفترض أنها لن تكون الأخيرة، لارتباط توني بلير بالأنظمة التي لديها سجلات سيئة فيما يتعلق بحقوق الإنسان، لكن من حق بلير باعتباره مواطنًا عاديًا إقامة أعمال تجارية مع أي نظام كان، ولكنه كمبعوث دبلوماسي.. ما نوع الرسالة التي توصلها لنا تصرفاته"؟


فيما صرح المدير التنفيذي لمنظمة هيومن رايتس ووتش، كينيث روث: "إنه قصر نظر تام من جانب الحكومات الغربية الكبرى أن تعتقد أنها تدعم الديمقراطية بتعاملها بلطف مع حكومة السيسي التي تتوهم بأنها تنتقل نحو الديمقراطية، الرسالة المرسلة حتى الآن هي أن مصر يمكن أن تفلت بجريمة القتل الجماعي".


واختتمت الصحيفة بالقول إن المتحدث الرسمي باسم توني بلير لم يستجب لطلب التعليق على تقرير منظمة هيومن رايتس ووتش بشأن فض اعتصام رابعة العدوية في مصر.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان