رئيس التحرير: عادل صبري 11:30 صباحاً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

مستوطنون يوبخون وزيرًا إسرائيليًا: حماس تقرر مصيرنا

مستوطنون يوبخون وزيرًا إسرائيليًا: حماس تقرر مصيرنا

صحافة أجنبية

المقاومة تقض مضاجع المستوطنين

مع استمرار صواريخ المقاومة..

مستوطنون يوبخون وزيرًا إسرائيليًا: حماس تقرر مصيرنا

معتز بالله محمد 10 أغسطس 2014 17:50

مع استمرار القصف الصاروخي للمقاومة على البلدات الإسرائيلية، شنَّ سكان مستوطنة " كفار عزة" 3 كم شرق قطاع غزة هجوما عنيفا على وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي "إسحق أهارونوفيتش" لدى زيارته للمستوطنة، متسائلين عن الأسباب التي دفعت الحكومة لدعوتهم للعودة لديارهم في ظل استمرار القصف الصاروخي الذي تشنه المقاومة.

 

وقالت"أوريت برؤون"، مديرة مجتمع "كفار عزة" للوزير،: "صدرت دعوة لسكان المستوطنة بعد الهدنة للعودة لمنازلهم. عدنا بالفعل ولكن ليس لدي كلمات أصف بها الخوف والرعب وإنعدام الثقة والأزمة واليأس. لماذا كان يجب عليهم أن يقولوا لنا عودوا للمنزل؟ لما العجلة؟ كنتم تعلمون أن الأمور لم تنته بعد. لماذا طلبتم منا العودة".
 

كذلك وبحسب صحيفة "يديعوت أحرونوت" وبخت "باتيا هولين" أحد سكان المستوطنة الوزير بقولها "شعرنا على مدى 14 عامًا أنَّ حكومة إسرائيل ليست هي من تدير حياتنا، بل حركة حماس. فعندما تريد الحركة يعم الهدوء وعندما ﻻ تريد ينعدم الهدوء. لمن ندفع الضرائب؟ لحماس؟ يجب أن يتحمل أحد مسؤولية إدارة حياتنا".
 

وأمام هذا التوبيخ لم يجد الوزير الإسرائيلي بدًا من التنصل من المسؤولية وإلقاء اللائمة بشكل غير مباشر على رئيس الأركان قائلاً: "هناك كلام ما كان يجب أن يقال".
 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان