رئيس التحرير: عادل صبري 04:49 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

صور.. جنود الاحتلال العائدون من غزة: هَرِمنا

صور.. جنود الاحتلال العائدون من غزة: هَرِمنا

معتز بالله محمد 05 أغسطس 2014 15:56

انسحب جنود الاحتلال من قطاع غزة بعد نحو شهر من قتال لم يحقق ولو هدفًا واحدًا من الأهداف التي أعلنها مسبقًا، وعلى العكس انهارت ما تعرف بقوة الردع الإسرائيلية أمام بضع مئات من المقاتلين الفلسطينيين.

العائدون من غزة حتمًا ستطاردهم الكوابيس لسنوات قادمة، فعلى عكس ما اعتقدوا وجدوا أنفسهم وقد غاصوا في الوحل الغزاوي، فيما أعدت لهم المقاومة مفاجآت لم تكن في الحسبان، فمن توغل خلف خطوط العدو عبر الأنفاق الهجومية إلى منازل مفخخة، فعمليات خطف، وهجمات بصواريخ مضادة للدبابات، وعمليات استشهادية بالأحزمة الناسفة... والقائمة تطول.

 

صحيفة "يديعوت أحرونوت" نشرت اعترافات للجنود العائدين، أكدوا خلالها أنهم يشعرون أنهم شاخوا خلال 29 يومًا من الحرب في غزة، من هول المفاجآت التي كانت في انتظارهم.


 

وتحدثت الصحيفة مع عدد من جنود كتيبة 77 التابعة للواء 7 بسلاح المدرعات الذين انسحبوا الليلة الماضية عائدين إلى داخل أراضي فلسطين المحتلة، حيث قال واحد من طاقم إحدى الدبابات: "هرمنا خلال 29 يومًا من الحرب"، مضيفًا: أطلقوا علينا صواريخ مضادة للدبابات، كنا على مسافة أمتار معدودة من مخربين (مقاومين) كل همهم قتلنا.. كانوا جميعًا ملثمين، كنا نريد إعادة الهدوء لمواطني جنوب إسرائيل، لكن هناك شعورًا كبيرًا بالخسارة".


تقول "يديعوت" إن جنود المشاة أيضًا الذين انسحبوا من قطاع غزة الليلة الماضية كانت لديهم مشاعر مختلطة، وتنقل عن "يوسي"، مقاتل في لواء النخبة "جولاني" الذي تكبد خسائر فادحة خلال الحرب قوله: "دائمًا ما علّمونا أنه يجب القتال وتصفية أي تهديد على الدولة بشكل كامل، من ناحية أشعر بحنين شديد للمنزل، ومن ناحية أخرى لم نحقق (في غزة) نصرًا ساحقًا، لكن طالما استمر الهدوء فسوف يمكننا التعايش مع ذلك".

 

ومنذ بداية الحرب قبل 29 يومًا، قتلت المقاومة الفلسطينية 64 جنديًا وضابطًا إسرائيليًا، ومدنيين اثنين، إضافة إلى عامل تايلاندي.

 

وتظهر الصور، الفرحة العارمة على وجوه جنود الاحتلال العائدين من القطاع بعد انتهاء الحرب، ولسان حالهم يقول: "الخارج من غزة مولود".

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان