رئيس التحرير: عادل صبري 10:18 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

صحفي إسرائيلي: قوة ردعنا انكسرت في غزة

صحفي إسرائيلي: قوة ردعنا انكسرت في غزة

صحافة أجنبية

غزة مستنقع الغزاة

صحفي إسرائيلي: قوة ردعنا انكسرت في غزة

معتز بالله محمد 03 أغسطس 2014 20:16

 

في وقت كشف فيه استطلاع للرأي نشره الموقع الإلكتروني للقناة الثانية الإسرائيلية أن 73% من الإسرائيليين يعتقدون أن قوة الردع لجيش الاحتلال قد تضررت جراء الحرب على غزة، نشر الصحفي " رامي يتسهار" مقالا على موقع" عنيان مركازي" تحت عنوان" حرب غزة لم يتحقق أي هدف"، استعرض فيه ملامح الفشل الإسرائيلي في الحرب، وعدم قدرة إسرائيل على الحد من قدرات المقاومة.

 

 

إلى نص المقال..

 

في ذروة الأسبوع الرابع لحرب غزة لم نحقق أي إنجاز يذكر: فكل قادة حماس بلا استثناء أحياء يرزقون، يتنفسون ويركلون بل إزعاج، فيما تواصل الصواريخ التحليق دون عائق تجاه مدن إسرائيل.


مشكلة الأنفاق لم تُحل وهناك شكوك كبيرة إن كانت ستحل أيضا بانتهاء هدم 32 نفقا تم اكتشافها، وتنتهي داخل الأراضي الإسرائيلية.

 

مازال لدى حماس 15 ألف مقاتل، باستثناء بضعة مئات من المقاتلين تم قتلهم. كل الأسلحة، أنظمة الاتصال، مقرات القيادة الهامة، والأنظمة الأخرى ظلت على حالها.

الأهم من ذلك أن الردع ليس فقط لم يتحقق بل انهار تماما وليس فقط أمام غزة. ففي الضفة والضاحية( جنوب لبنان) وطهران ودمشق يشاهدون ويستخلصون النتائج.


المشكلة الرئيسية ليست في القيادة السياسية بل العسكرية. فقد وافقت الحكومة والمجلس الأمني المصغر على كل الاقتراحات التي طرحها الجيش. لم يكن الجيش مستعدا لخوض تلك الحرب رغم أن إسرائيل هي التي اختارت موعد بدئها وتحديدا موعد الاجتياح البري.

الدرس الأول الذي يمكن استخلاصه من حرب غزة هو أنه ليس مهما كم لديك من الطائرات، والغواصات والدبابات والمقاتلات، والكتائب والألوية- فإذا لم تكن قادرا على التفكير خارج الصندوق- فسوف تغرق في المستنقع الغزاوي ولن تحقق أي هدف هام.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان