رئيس التحرير: عادل صبري 10:37 مساءً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

صحف بريطانية:السيسي ينسف آمال المصالحة السياسية

بعد تعهده بالقضاء على الإخوان

صحف بريطانية:السيسي ينسف آمال المصالحة السياسية

أحمد بهاء الدين 06 مايو 2014 11:12

"السيسي ينسف آمال المصالحة السياسية في مصر".. هكذا علقت صحف بريطانية شهيرة على أول حوار تلفزيوني يجريه عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع السابق منذ إعلان ترشحه  للانتخابات الرئاسية، والذي تعهد خلاله بالقضاء على جماعة الإخوان.

 

من جانبها، اعتبرت صحيفة الجارديان البريطانية أن تصريحات السيسي تؤكد إصراره على تضييق الخناق على جماعة الإخوان المسلمين، وعدم العودة للوراء إذا فاز بالانتخابات الرئاسية القادمة.

 

 ورأت أن تصريحات السيسي تعد رفضا صريحا من جانبه لخوض أي محاولات للتصالح مع جماعة الإخوان التي جاءت للسلطة بعد الإطاحة بالرئيس المخلوع حسني مبارك.

 

 وأشارت إلى أن السيسي المتوقع أن يفوز بقوة في سباق الانتخابات الرئاسية الشهر الجاري، أنكر وجود أي طموحات سياسية لديه عندما أطاح بحكم مرسي العام الماضي، وأشار إلى أنه غير موقفه بسبب الأخطار التي هددت مصر من الداخل والخارج.

 

ومن جانبها أبرزت صحيفة (التليجراف) البريطانية نفي السيسي لكونه "المرشح العسكري"، ولكنها رأت أن المرشح الرئاسي "المدني" لا يزال يتمتع بقاعدة شعبية واسعة بين الشعب المصري لقدرته على القضاء على الإرهاب وإرساء الأمن والإستقرار.

 

ونوهت إلى أن انقطاع الكهرباء المتكرر في مصر أثر على تسجيل حوار السيسي ، معتبرة ان قضية الطاقة ستكون أولى الملفات التي ستواجه السيسي حال فوزه بالرئاسة .

 

وأشارت إلى أن الانتخابات الرئاسية، المقرر أجراؤها أواخر الشهر الجاري، ستتم في ظل الانقسامات المجتمعية العميقة، لافتة إلى أن فرص المشير السيسي في الفوز بالرئاسة أعلى من فرص خصمه الرئاسي حمدين صباحي، وذلك لأن الكثير من المصريين يعتقدون أن السيسي هو الوحيد القادر على استعادة الأمن والثقة وهذا ما يحتاجه اقتصاد البلاد المتعثر.

 

 وأشارت إلى تأكيد السيسي على أنه تعرض لمحاولتي اغتيال حتى الآن، بيد أنه لم يكشف النقاب عن توقيت أو ملابسات تعرضه للاغتيال.

 

وتتوقع تقارير فوز السيسي بشكل واسع في الانتخابات الرئاسية المقررة في 26 ـ 27 مايو، التي يخوضها أمام منافسه الوحيد حمدين صباحي، الذي جاء بالمركز الثالث في أول انتخابات بعد ثورة 25 يناير 2011.

 

وإذا شغل السيسي منصب الرئاسة سيكون الأحدث في سلسلة من القادة الذين جاءوا لحكم مصر من الجيش، منذ خمسينيات القرن الماضي، ولم يكسر هذه السلسلة من الرؤساء العسكريين سوى فترة حكم محمد مرسي الذي لم يتحدر من المؤسسة العسكرية.

 

اقرأ إيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان