رئيس التحرير: عادل صبري 12:32 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

جارديان: القاضي يهنئ صحفيي الجزيرة ويجدد حبسهم

في اليوم العالمي لحرية الصحافة

جارديان: القاضي يهنئ صحفيي الجزيرة ويجدد حبسهم

حمزة صلاح 03 مايو 2014 18:47

 

 

"القاضي الذي يحاكمهم يتمنى لهم عيدا سعيدا بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، ثم يرفض الإفراج عنهم بكفالة"..

 

هكذا علقت صحيفة "ذا جارديان" البريطانية على المفارقة التي تكمن في إعراب المستشار محمد ناجي شحاتة، رئيس محكمة جنايات القاهرة، عن تمنياته بيوم سعيد لصحفيي الجزيرة المعتقلين بمناسبة الاحتفال اليوم السبت باليوم العالمي لحرية الصحافة، وفي الوقت ذاته يرفض الإفراج عنهم بكفالة.

 

وأرجأت محكمة جنايات القاهرة محاكمة الصحفيين الثلاثة من قناة الجزيرة الناطقة بالإنجليزية، بيتر غريستي ومحمد فهمي وباهر محمد، ليوم 15 مايو الجاري.

 

وفي جلسة موجزة اليوم السبت، سمح القاضي لأحد الصحفيين الثلاثة، وهو محمد فهمي، مدير مكتب الجزيرة الإنجليزية في القاهرة، بمغادرة قفص الاتهام لكي يشرح طبيعة العمل الصحفي، وبعدها أرجأ المستشار محمد ناجي شحاتة المحاكمة بسبب عدم حضور المحامي لأسباب طارئة خاصة به.

 

ولفتت الصحيفة إلى أن أولى جلسات محاكمة الصحفيين الثلاثة كانت قد بدأت يوم 20 فبراير الماضي، ووُجهت إليهم تهم عدة بينها بث أخبار كاذبة وتشويه سمعة مصر ومساعدة الإرهابيين.

 

ويواجه الصحفيون الثلاثة بجانب خمسة طلاب آخرين تهم بالارتباط بجماعة الإخوان المسلمين المحظورة، وحاولت النيابة العامة إظهار أن قناة الجزيرة جزء من مؤامرة خارجية مؤيدة للإخوان.

 

بيد أن محمد فهمي، وهو مصري كندي عمل سابقا كصحفي بشبكة "سي إن إن" الأمريكية، أخبر القاضي أنه من الطبيعي للصحفي أن يكون لديه اتصالات مع جميع الأطياف السياسية، بما فيها المؤيد للرئيس المعزول محمد مرسي، والمعارضين الليبراليين، وأيضا أعضاء المؤسسة العسكرية في مصر.

 

وأضاف فهمي "لدي علاقات كبيرة مع جهاز أمن الدولة، والجيش، والمخابرات المصرية"، متابعا "هذا طبيعي، هذه هي الصحافة، وهذه هي مهنتي".

 

ولاحقا قال فهمي للصحفيين داخل المحكمة "أشعر أن المحكمة بدأت تتفهم ما نفعله لكسب العيش".

 

وأشارت الصحيفة إلى أن جلسة السبت وهي السابعة في المحاكمة التي بدأت قبل أكثر من شهرين تصادف اليوم العالمي لحرية الصحافة.

 

وأبرزت الصحيفة أن القاضي بعد أن أخبره فهمي عن الاحتفال اليوم بحرية الصحافة، وعن فوزه مؤخرا بجائزة حرية الصحافة التي تقدمها اللجنة الكندية لحرية الصحافة في العالم، تمنى القاضي لفهمي وللمتهمين الآخرين "يوما سعيدا لحرية الصحافة".

 

من جانبه، صرخ الصحفي بيتر غريستي من قفص الاتهام إلى الصحفيين، قائلا "هناك دلالة كبرى لمصادفة المحاكمة مع اليوم العالمي لحرية الصحافة، إنها رسالة واضحة جدا".

 

وأضاف غريستي، الذي عمل مع هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) "ليس هناك مجتمع حر بدون حرية صحافة، في مصر حاليا، لا يمكن تحقيق توازن طالما يحبس الصحفيين مثلنا"، متابعا "المحاكمة ظلم كبير بغض النظر عن نتائجها، فلا يوجد أي دليل ضدنا".

 

وعلى صعيد متصل، جددت محكمة جنايات القاهرة حبس مراسل الجزيرة المعتقل عبد الله الشامي لمدة 45 يوما آخر، بعدما دخل يومه 103 في إضرابه عن الطعام، احتجاجا على اعتقاله دون توجيه تهم له، وسط مخاوف متزايدة على وضعه الصحي.

 

جدير بالذكر أن الولايات المتحدة وبريطانيا حثت السلطات المصرية على إسقاط التهم عن صحفيي الجزيرة المعتقلين في مصر، وذلك بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة اليوم.

 

ودعت الولايات المتحدة الحكومة الانتقالية في مصر إلى احترام حرية التعبير وعدم التضييق على حرية الصحافة بوصفها إحدى الركائز الأساسية للديمقراطية.

 

وقال دوغ فرانتز، مساعد وزير الخارجية الأمريكي، إن واشنطن ستواصل الضغط من أجل حرية الصحفيين في كل مكان، بينهم صحفيو الجزيرة المعتقلون في مصر.

 

وفي لندن، أعرب وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ عن قلقه العميق تجاه استهداف واعتقال الصحفيين في مصر، خاصة ما يتعلق بمحاكمة صحفيي شبكة الجزيرة.

 

وأضاف هيغ- في بيان له بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة- أن الإعلام الحر يسهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية لمختلف البلدان حول العالم.

 

وقال هيغ إن حرية الصحافة ضرورية لازدهار الديمقراطية والإبداع والابتكار، كما أنها أساسية لضمان حقوق الإنسان.

 

 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان