رئيس التحرير: عادل صبري 02:54 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

ن.تايمز: إعدام بديع يناقض تصريحاته السلمية

ن.تايمز: إعدام بديع يناقض تصريحاته السلمية

وائل عبد الحميد 29 أبريل 2014 14:56

قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية في افتتاحيتها تحت عنوان "الإعدامات السياسية في مصر": إن قرار محكمة جنايات المنيا  بإحالة أوراق مرشد الإخوان الدكتور محمد بديع إلى المفتي، يأتي بالرغم من تصريحاته العلنية التي تؤكد على نبذ العنف خلال الفترة التمهيدية لحملة القمع ضد الإسلاميين.

وأضافت أن أحكام الإعدام الجماعية في مصر التي صدرت في دقائق معدودة تعد جزء من جهود منظمة من حكومة "خارج نطاق السيطرة"، لا تهدف فحسب إلى سحق مناهضيها السياسيين، ولكن إزالتهم تمامًا.

وأضافت في افتتاحيتها: "الأحكام القضائية تظهر بشكل متزايد عدم اكتراث الحكومة بالقانون، لقد تجاوزت نطاق أي شيء اتُّهم به الرئيس المعزول محمد مرسي".

وتابعت "ماذا قالت الإدارة الأمريكية عن تلك المهزلة التي من شأنها أن تزيد من العداوة والانقسام داخل أكثر الدول العربية أهمية؟ "لقد قال البيت الأبيض إن الولايات المتحدة منزعجة بعمق، دون أي إشارة إلى إمكانية إعادة دراسة قرار الأسبوع الماضي بإمداد المصريين بعشرة طائرات أباتشي، بقيمة تتجاوز 650 مليون دولار".

وبالرغم من إمكانية استئناف أحكام الإعدام، لكن "هذا لا يمنح إلا القليل من العزاء للمتهمين، الذين صدرت عليهم أحكام بأشياء لا تمت للعدالة بأي صلة". بحسب الصحيفة.

وتابعت: "من بين الذين شملتهم أحكام الإعدامات الاثنين، محمد بديع، القائد الروحي للإخوان المسلمين، بالرغم من تأكيداته الدائمة على نبذ العنف في تصريحاته العلنية، خلال الفترة التمهيدية للقمع ضد الإسلاميين، والتي بدأت بعزل مرسي، وردود الفعل حيالها".

كما أشارت  الصحيفة إلى قرار حظر حركة 6 أبريل، "تلك المنظمة الليبرالية التي ثارت ضد حكم مبارك، وأضافت: "القضاء المصري أضحى بمثابة أداة حكومية،  في غياب أي محاولات جادة لتحقيق العدالة لآلاف الإسلاميين، وغيرهم من منتقدي الحكومة، الذين يقبعون في السجون، أو فيما يتعلق بـ 1000 شخص قتلوا على أيدي القوات الأمنية خلال  اعتصامي مؤيدي مرسي والإخوان".

وتابعت الصحيفة بقولها: "استقرار مصر من مصلحة إسرائيل والولايات المتحدة، لضمان الالتزام بمعاهدة السلام، وهزيمة المتشددين في سيناء، ولكن في ظل حكومة مصرية تضطهد معارضيها السياسيين، وتنكر عليهم العدالة، وأي دور سياسي في المجتمع، فلن يجلب ذلك إلا العنف وعدم الاستقرار".

وكانت محكمة جنايات المنيا برئاسة المستشار سعيد يوسف قد قررت في جلستها أمس الاثنين إحالة أوراق 683 متهمًا في أحداث العدوة بالمنيا إلى المفتي، بينهم مرشد جماعة الإخوان الدكتور محمد بديع، وتثبيت إعدام 37 متهمًا، في أحداث مطاي، والمؤبد على 491 آخرين، بعد أن كان قد أصدر في مارس الماضي، حكمًا بإحالة أوراق 529 في ذات القضية.

اقرأ أيضا:

حكم إعدام 529 معارضًا يتصدر وسائل الإعلام الدولية

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان